تاريخ اليوم : 28 أكتوبر 2021
            كولومبيا تمدد نطاق الإشراف القنصلي لسفارتها في المملكة على كامل التراب المغربي...             غير دابا: إيقاف شخص بحوزته 2 كلغ من مخدر الشيرا بكليميم...             أخنوش يحيل لائحة تضم 5 كتاب دولة على الديوان الملكي..وأنباء عن تعيين أسماء صحراوية.. هذه مناصبهم وهذا موعد تعيينهم!             أحمد الخريف كيأكد الأهمية التي يوليها البرلمان المغربي لتفعيل المنتدى البرلماني “أفرولاك”..             عاجل..زادو فتمديد حالة الطوارئ حتى لهاذ التاريخ..             لبارح شدو 101 حراكّ فبوجدور..             شياتة عسكر الدزاير زهق ليهم لفريخ... لعمامرة تلاقى نائب رئيس المفوضية الأوروبية للاتحاد الأوروبي و هضرو على الصحرا..             الإمارات العربية المتحدة: حنا كنرفضو أي مساس بالوحدة الترابية للمغرب..             بوليفيا وليختنشتاين: حنا مع حل سياسي عادل ومقبول من الأطراف لنزاع الصحرا..             كيف عودنا دايمان.. هشام حضري رئيس جمعية الساقية الحمراء جاب لينا عاود تاني الجديد..             مجلس جهة كليميم وادنون يصادق على ميزانية 2022....             بوسيف الناهي نائب رئيسة جهة كلميم وادنون: حنا هنا في المجلس نرفض البوليميك .. الساكنة تنتظر منا التنمية ..ماشي ممارسة المزايدات السياسية...             خلال دورة المجلس: بوعيدة تنوه بجهود والي جهة كليميم وادنون...             تهنئة بمناسبة ازدياد مولود بكر للحقوقي رؤوف عقيل منسق جهة العيون الساقية الحمراء للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان ...             قدام الجمعية العامة للأمم المتحدة.. البحرين كدعم مخطط الحكم الذاتي للصحرا..             مباحثات “جزائرية-روسية” حول الصحراء المغربية..             خاص: الشرطة القضائية بكليميم تطارد المبحوث عنهم من أجل قضايا إجرامية مختلفة...             وخا كاينة معارضة الحكومة.. القاضي مزال كيواصل تحقيقاتو فالباسبور لمزور لي دخل بيه زعيم البوليساريو لصبليون..             غرفة الصناعة التقليدية بكليميم وادنون تعقد دورتها العادية برسم سنة 2021....             الجزائر غادي توقف تصدير الغاز للمغرب فهاذ التاريخ..             ياربي السلامة..شدو 262 حراك" فلعيون و النواحي..             شرطي يطلق الرصاص لإيقاف شخص مشتبه في تورطه في الإتجار في الكوكايين بالعيون..             المجلس الإقليمي بكليميم يعقد دورة استثنائية لانتخاب رؤساء اللجان الدائمة و نوابهم...             + اللائحة..هاذو هما رؤساء اللجان و نوابهم بمجلس جماعة المرسى..             درك كليميم يحجز كمية من المخدرات بضواحي أباينو...             تعزية في وفاة الأم الفاضلة الزهرة انتيفي منت أحمد والدة الزميل محمد التلفاني ...             مشاريع تنموية كبرى الأولى من نوعها في الطريق بجهة كليميم وادنون... واللي مبغاوش التنمية للمنطقة و الخير للناس ديالها راه تيحاولو يديرو العصا في الرويضة و تيناقشو و تيروجو للخوا الخاوي في الفيسبوك...             لبارح شدو 57 حراكّ حدا الداخلة كانو سالتين لجزر الكناري.             المديرية الجهوية للصحة فالداخلة: منقبلوش الاعتداءات المتكررة على مهنيي الصحة أثناء قيامهم بعملهم..             القافلة الوطنية حول الصحراء المغربية بالمؤسسات السجنية تحل بمدينة العيون..             اكناري صبويا الجودة رقم واحد في المغرب            جزائري يمسك برضيعة سقطت من الطابق الثاني..            قصة الغزال المغدور بين أنياب التمساح والكلاب البرية.            شاهد .. ترامب ينام أثناء كلمة “ملكة بريطانيا”            هل أنت مع العلاقات الرضائية خارج مؤسسات الزواج؟            من هو أفضل شخصية سياسية صحراوية لسنة 2012           


أضيف في 17 نونبر 2014 الساعة 00:05


انتبهوا...هذا ما قاله النائب البرلماني محمد سالم البيهي...


الصحراء اليومية/العيون

بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء، ألقى جلالة الملك محمد السادس خطابا للشعب المغربي، خطاب تميز بفتحة للنقاش حول جملة قضايا تشغل بال الفاعلين الديمقراطيين بالبلد، خاصة ما ارتبط بمسألة الاختلالات في تدبير الوضع التنموي بالصحراء، ومحاربة اقتصاد الريع والنموذج التنموي الممكن إعتماده في هذه الأقاليم، ولأن هذه المحاور لطالما شغلت بال واهتمام النائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية محمد سالم البيهي، توجهنا إليه بثلاث أسئلة عن الموضوع.

1- كيف قرأتم الخطاب الملكي وما هي أهم الإشارات الملتقطة منه؟

أولا أثمن الخطاب وأعتبره خطابا تاريخيا بامتياز، كانت فيه إشارات قوية سواء للمنتظم الدولي أو الجانب الداخلي أو حتى على مستوى التدبير أو البعد الاستراتيجي من خلال إبراز نخب شابة متمكنة وذات مصداقية ووطنية، مما يمكن من القطع مع سياسة الريع، وهي الفكرة الواضحة التي جاءت في الخطاب، فمع الأسف كل الميزانيات التي ترصد للصحراء منذ الاستقلال وكذا البرامج والمشاريع، مع الأسف تبدو على مستوى الواقع في التدبير السياسي غير فعالة ونتائجها محدودة.

المفروض اليوم أن يتم تبني مقاربة جديدة، تعتمد على العنصر البشري، وليس اقتصار التنمية في الجانب التحتي أو اللوجستيكي على أهميته، ولكن من الفروض إقامة مشاريع ترتكز على العنصر البشري بتنميته كمواطن والدفاع عن مصالحه، وهي الأمور التي أكد عليها الدستور الجديد لسنة 2011.

2- ماهي الميكانزمات الممكن اعتمادها لتجاوز إقتصاد الريع بالصحراء؟

من خلال ملفات كثيرة قمنا بالبحث فيها، وتوجيه الأسئلة بخصوصها إلى الجهات المعنية، واعتماد أدوات أخرى متعددة، وجهنا الأنظار إلى مسائل كثيرة، من بينها الدعم الموجه لهذه الأقاليم في السمارة والعيون وبوجدور والداخلة، لكن مع الأسف المتدخلين بالملف تلاعبوا بالوضع الاستثنائي لقضية الصحراء، خاصة مع غياب المتابعة والمراقبة من طرف مجموعة من المؤسسات العمومية ذات الصلة.

فقد كانت تأتي كميات من المواد، لكنها لم تكن تصل للمعنيين بالأمر، كما يتم التلاعب بجودتها حيث يستبدل الدقيق المخصص لهذه المناطق بدقيق آخر أقل جودة، وتلاعب في عدد المستفيدين بإضافة أشخاص أخرين غير موجودين أصلا، واقصاء فئات تستحق الدعم أكثر من أخرى تستفيد، وتعدد الوسطاء وغيرها من مظاهر الاختلال، الدالة على غياب المراقبة القبلية والبعدية، وقد علمنا أن الحكومة الآن تفكر في آلية لمنح هذه المساعدات وأشكال الدعم بشكل مباشر للفئات المقصودة، مما يقطع مع أشكال التلاعب المختلفة، وهذا أمر نثمنه.

3- بخصوص النموذج التنموي للأقاليم الجنوبية، ما الإجراءات الكفيلة بخلق نموذج قادر على الحياة، فعال ويحقق الأهداف المسطرة؟

النموذج يركز على البعد الإجتماعي والاقتصادي بشكل كبير، لأجل المساهمة في الرقي بوضع الساكنة، خاصة ما ارتبط بمسألة الشغل والبطالة، التي يجب العمل على التخفيف منها، سواء في أوساط حملة الشواهد أو غيرهم، وكذلك مسألة السكن، بحيث أن على الدولة والجهات المسؤولة دعم هذا القطاع وتوفير سكن لائق للفئات الهشة، وأيضا توفير المعاهد العليا الجامعية، خاصة في التخصصات التقنية والعلمية والاعلام، وكل هذه القضايا تساهم بشكل كبير في التخفيف من الاحتقان الاجتماعي والنهوض بأوضاع الساكنة المحلية، بل تعتبر دعائم حقيقية لأي نموذج تنموي يراد تطبيقه في هذه الأقاليم.

ومن جهة أخرى، علينا التنبيه أن الواقع يبين أن تدبير هذا النموذج لم يسر في الطريق المطلوب، ونتمنى أن يكون الخطاب الملكي بداية فعلية وحقيقية لتحقيق هذا الأمر، خاصة وأنه ضم إشارات قوية للجهات الفاسدة المنتخبة والمستفيدة من الوضع الحالي، أن هذا الأمر يجب إيقافه، وتبني الحكامة الجيدة فهي ما ينقصنا حقيقة، والمراقبة والتتبع والمحاسبة، ولقد رأينا مؤخرا محاولات من المجلس الأعلى ومن مفتشيات المالية تبحث في ملفات خاصة بعدد من الجماعات القروية والحضرية، وبلديتي العيون وكلميم، غير أن هذه المساعي توقفت، مما يعطي إشارات سلبية للمواطنين، وهو أمر مخيف، إذ يجب محاسبة أي مسؤول يمارس أي اختلال أو سوء تدبير، كما أننا بحاجة إلى نخبة جديدة قادرة على الاستجابة لتطلعات الدولة والساكنة، مما يمكن من تنزيل النموذج التنموي بشكل فعلي وحقيقي.

وحين نصل إلى هذه الأمور، فإننا نقطع مع الاستغلال السياسي لخصوم الوحدة الترابية للوضع المعيشي والاجتماعي للساكنة للترويج لمخططاتهم وشعاراتهم، لأن الضعف الإجتماعي قد يدفع البعض إلى الوقوع ضحية للإدعاءات المغرضة، مما يخلق البلبلة في هذه الأقاليم.

وما يمكن أن نستخلصه من خطاب جلالة الملك في تلازم مع مسألة النموذج التنموي، أنه تحدث عن النخبة السياسية أيضا وبعث رسائل قوية، نأمل من كل النخب التقليدية أن تفهم الرسالة وأن تترك المجال أمام نخب أخرى، والذي يمر عبر دفع الأغلبية الصامتة إلى الانخراط في الأحزاب والعملية السياسية، إذن الخطاب قوي ومدخلات الحل تقوم على أساس الحكامة والشفافية، وتوسيع دائرة المشاركة السياسية، وإدماج نخب شابة جديدة متمكنة ومواطنة.



تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها

1- كوبي كولي

ملاحظ

من باب الامانة العلمية ذكر مصدر الخبر او بالاحرى من اين اخذت الحوار .نسخ لصق على الاقل يجب ان تكون بامانة .رغم تحفظي على العملية .

في 17 نونبر 2014 الساعة 50 : 16

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- الى متى سنظل يدل علينا حاميها حراميها؟

مهتمx

حديث يبشر بالخير بالنية الصادقة للا صلاح ومن شريف له دراية بكل المراوغات والتلاعبات التي ورثناها من عهد المستعمر الاسباني والتي ازدهرت و وصلت الاوج في عهد زمراكـ.
كل الاحياء الجديدة في العيون على الاوراق تعتبر مستفيدة من المواد المدعمة وعلى ارض الواقع لايزيدون الشحم الا لمن فيه شحم ويتركون المحروم بما في الكلمة من معنى في حرمانه يتالم وبصفة خاصة للدكر لا للحضر في الاحياء التالية:الامل 123 وبعض سكان العودة و25مارس ومدينة الوحدة والمستقبل والوفاق .
لقد اعطى جلالة الملك النقط العريضة لماتعانيه الاقاليم الجنوبية من فساد الاان المؤسف هو :ادا كان هناك تنسيق بين الحارس والمحروس من سيضمن مصالح المواطنين من الضياع؟ مثلا ادا رفعت شكاية ضد المحروس الى الحارس فانها توضع في الحفظ ان تحركت لهاجهة قوية يحركها وان لم تحركها تظل مقبورة في الحفظ الى يوم الدين .
الى متى سنظل يدل علينا المثل المصري: " حاميها حراميها؟

في 19 نونبر 2014 الساعة 37 : 09

أبلغ عن تعليق غير لائق


 
" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق





"علي خيا" لـ"الصحراء اليومية": "نحن نفتخر بمنجزاتنا داخل جماعة لمسيد بإقليم بوجدور"-فيديو-

هل تصلح ديبلوماسية التفاصيل ما أفسدته القطيعة بين الاستفتاء والحكم الذاتي؟

بعد خسارته في الانتخابات الجزئية بمدينة المرسى "سعد بوه محمد" يصرح على أن منافسه ينتمي لحزب قوي و

سعد بوه محمد" زيارة "روس" ماهي إلا حلقة من مسلسل يدور في فلك خارج المنظومة السياسية"