تاريخ اليوم : 29 نوفمبر 2021
            بالفيديو و الصور: بوعيدة و الطالبي و أطر بالولاية و الجهة و العمران في زيارة ميدانية لتتبع مشروع تأهيل و تثمين المدينة القديمة بكليميم...             محزن: مصرع 4 أشخاص في حادثة سير خطيرة بين العيون و فم لواد....(صورة)             إالغاء مذكرة "أمزازي" السابقة المتعلقة بالمراقبة المستمرة والامتحانات المحلية الموحدة....             العميد المركزي لأمن كليميم يخضع لعملية جراحية عاجلة....             فاك نيوز..البوليساريو طيحو طيارة فصحراء سيناء فمصر..ها الحقيقة..             الحقوقي الدولي "بنعبدالله الشافعي": ما هي الحقوق اللصيقة بالإنسان؟ وهل يمكن للإنسان العيش دونها؟..             طرابلس سحبات ترشيحها لعضوية مجلس الأمن الإفريقي لصالح الرباط..             جيش موريتانيا جاب تمام للبوليساريو..التفاصيل..             وكالة الجنوب تستهدف تمويل مشاريع تنموية في المناطق الحدودية بإقليم آسا الزاك...             شباب المسيرة يحقق الأهم بفوز ثمين جاء على حساب شباب أطلس خنيفرة..             سكوب..يالله فكها يا من وحلتيها ..             سكوب.. عاجل..السفير الباكستاني.. حنا معمرنا اعتارفنا بالبوليساريو و مغديش نعتارفو بهم...             آخر صيحات جنون كابرانات الجزاير.. المغرب هو لي غادي يحبس الشتاء عليهم...             واش الجزائر غادي تعلن الحرب ضد المغرب ؟؟             سكوب..فرنسا وصلها الصهد..             المغرب وقف جميع الرحلات الجوية المباشرة ديالو المتجهة نحو المغرب لمدة 2 سيمانات..             ينحدر من كليميم: مصرع بحار بعد سقوطه من مركب للصيد بالجر بالداخلة....             هاذي هي التشكيلة أجديدة للمكتب السياسي لـ"البام..فيها إسم صحراوي من لعيون"..             الدق تم.. 23 برلماني لاتينيي تبناو موقف المغرب من الصحراء..             إيقاف المشتبه به الثاني في تخريب سيارات بكليميم...             العثور على جثة شخص داخل منزل بالوطية ضواحي طانطان....             تبون: غادي نهاجمو كل من يتجرأ على مهاجمتنا، العين بالعين والسن بالسن..".             حكومة أصبليون كطالب بإنهاء التحقيق فقضية دخول زعيم البوليساريو بباسبور مزور..             هاذ الفيلم ديال لحريكّ مبغاش إسالي..شدو لبارح 230 حراكّ حدا لعيون و طرفاية...             ها علاش ميارة النعم مشا لمدريد..             البرلماني محمد صباري يدق ناقوس الخطر بخصوص الخدمات الصحية بمستشفى كليميم ويطالب الوزير أيت الطالب بالتدخل العاجل....(وثيقة)             بوليس كليميم قرقبو على جوج روشيرشي فدقة وحدة...             بوليس السمارة شدو واحد روشيرشي و ها باش متهم..             زادو فتمديد حالة الطوارئ الصحية حتى لهاذ التاريخ..             صافي المغرب علق الرحلات الجوية للمسافرين من وإلى فرنسا..             اكناري صبويا الجودة رقم واحد في المغرب            جزائري يمسك برضيعة سقطت من الطابق الثاني..            قصة الغزال المغدور بين أنياب التمساح والكلاب البرية.            شاهد .. ترامب ينام أثناء كلمة “ملكة بريطانيا”            هل أنت مع العلاقات الرضائية خارج مؤسسات الزواج؟            من هو أفضل شخصية سياسية صحراوية لسنة 2012           


أضيف في 30 مارس 2021 الساعة 22:06


تنصيب الرئيس الأول لمحكمة النقض والوكيل العام للملك لديها...


الصحراء اليومية/ ومع 

 

جرى اليوم الثلاثاء بالرباط تنصيب الرئيس الأول لمحكمة النقض، الرئيس المنتدب للسلطة القضائية، والوكيل العام للملك لديها، رئيس النيابة العامة.

ويتعلق الأمر بكل من السيد محمد عبد النباوي الذي عينه صاحب الجلالة الملك محمد السادس رئيسا أول لمحكمة النقض، وبهذه الصفة رئيسا منتدبا للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، والسيد الحسن الداكي الذي عينه جلالته وكيلا عاما للملك لدى محكمة النقض، وبهذه الصفة رئيسا للنيابة العامة،

وأعرب السيد عبد النباوي، في كلمة خلال حفل التنصيب الذي جرى بمحكمة النقض، عن شكره وامتنانه لصاحب الجلالة الملك محمد السادس على ثقته المولوية السامية بتعيينه في هذا المنصب، منوها بحرص جلالة الملك على حماية استقلال القضاء ودعم تطويره وتحصينه.

وأكد السيد عبد النباوي العزم على “إتمام العمل الجاد والمتميز الذي أنجزه الرئيس الأول السابق السيد مصطفى فارس خلال السنوات الأربع الماضية”، متقدما له بالشكر الجزيل على “قيادته الحكيمة للمجلس الأعلى للسلطة القضائيه وجهوده المتبصرة في تأسيس السلطة القضائية، وكذا من أجل إنجازاته القيمة بمحكمة النقض التي قادها لمدة 11 سنة بذكاء ودراية وحكمة “.

وقال السيد عبد النباوي، متحدثا عن مهامه الجديدة على رأس محكمة النقض، “إنها وإن كانت تنطلق في ظروف شديدة الصعوبة بسبب إكراهات جائحة كوفيد-19، وتأثيرها على الممارسة القضائية العادية، فإن اهتمامنا سينصرف إلى تحسين جودة صياغة القرارات وتوفير الاجتهاد القضائي لمحاكم الموضوع ولكافة المعنيين والمهتمين”، مبرزا أنه ستتم أيضا “مواصلة البحث عن مقترحات لحلول من أجل التغلب على الكثرة العددية من الطعون بالنقض، مما يسمح للمحكمة بتوفير الوقت اللازم لدراسة الملفات دراسة متأنية تخدم مبادئ العدالة والإنصاف، وتصون حقوق الأطراف، دون المساس بالحق في التقاضي على درجتين، المكفول بمقتضى المواثيق الدولية لحقوق الإنسان”.

وعلى صعيد آخر، أعرب السيد عبد النباوي عن تطلعه للاشتغال مع أعضاء المجلس الأعلى للسلطة القضائية على تطوير أداء المجلس نحو القيام بدور طلائعي في تنزيل برامج الإصلاح بتعاون مع رئاسة النيابة العامة ووزارة العدل والمهن القضائية، مؤكدا، في هذا السياق، الحرص على توجيه المجلس الأعلى للسلطة القضائية إلى التمسك بالمعايير الأسمى في إسناد المسؤوليات للقضاة، مع دعم الأدوار التأطيرية للمسؤولين القضائيين، بما يلزم من تكوين وتحسيس لازمين لتقوية دورهم في تسيير المحاكم والإشراف على عمل القضاة.

وحث الرئيس الأول لمحكمة النقض، الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، كافة قضاة المملكة على التمسك بمبادئ العدل والإنصاف ونصوص القانون، والتحلي بالقيم والأعراف القضائية والأخلاقيات المهنية، وقواعد النزاهة والشفافية.

من جهته، عبر السيد الداكي عن عميق اعتزازه بهذا التشريف المولوي السامي وامتنانه لصاحب جلالة الملك محمد السادس على دعمه المتواصل لاستكمال بناء السلطة القضائية، مؤكدا على مواصلة العمل من أجل تكريس وتوطيد استقلال السلطة القضائية بكل معانيها السامية، والحرص في ذلك على ضمان ترسيخ مبدأ التنسيق والتعاون مع كل السلط المعنية، تفعيلا لمضامين دستور المملكة لاسيما في مادته الأولى ومع كل الفاعلين في مجال العدالة، خدمة لمصلحة الوطن والمواطن.

كما أكد الاستمرار في تفعيل نفس الدينامية والفعالية في تدبير عمل النيابة العامة لدى محكمة النقض، وإدارة رئاسة النيابة العامة، والسعي إلى تسخير كل الطاقات والإمكانات لمواجهة الصعوبات ورفع التحديات، مبرزا عزمه على مواصلة السعي للنهوض بمستوى العدالة بتنسيق وتناغم تامين مع مختلف المتدخلين في هذا المجال، وكذا الحرص على حفظ استقلال النيابة العامة وتفعيل دورها في الإسهام إلى جانب باقي مؤسسات الدولة والدفاع عن المصالح العليا للبلاد ومقدساتها، وكذا الاستجابة لتطلعات أفراد المجتمع حول العدالة، من حيث أمنه القضائي وانشغالات مواطنيه ومنصتة لتظلماتهم.

وبخصوص المساهمة في تخليق الحياة العامة، قال السيد الداكي إن النيابة العامة لن تدخر جهدا في ذلك وستعمل بتنسيق مع باقي الفاعلين على تحقيق هذه الغاية ضمانا لحماية المال العام وتعزيز قيم النزاهة والشفافية، مؤكدا أيضا حرصه على أن تكون النيابة العامة دعامة أساسية لحفظ النظام العام الاقتصادي وتشجيع الاسثمار والمساهمة في الرفع بالنمو الاقتصادي، وضمان الأمن القانوني والقضائي في هذا المجال لتحقيق التنمية الشاملة.

 



 
" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق





مولاي ابراهيم العثماني يضخ دماءا جديدة في الاتحاد الإفريقي للتعاضد..

لبارح الوزير السكوري دشن معهد متخصص فمهن الطاقات المتجددة فطرفاية..

من الداخلة طار مباشرة لآسا..جبران الركلاوي و فريق العمل ديالو دايرين خدمتهم بالمزيان..ها شنو دارو هاذ صباح فآسا..

لبارح تم تدشين المحكمة الابتدائية فالداخلة..

إطلاق قطب "المدينة الذكية" العمراني بالداخلة..

أش واقع فالمرسى..ساكنة حي الموطفين و شارع محمد اليزيد تشتكي من صخب الشاحنات..