تاريخ اليوم : 5 ديسمبر 2021
            العثور على جثة خمسيني بمنزله بطانطان ...             احباط عملية للهجرة السرية بسواحل الداخلة و توقيف 39 مرشحا...             يا ربي السلامة..شدو 188 حراكّ فلعيون و النواحي..             صاروخ النقمة السوفياتي : كلشي تقولب..             تقرير إستخباراتي يفضح دسائس ألمانيا الرامية لإضعاف المغرب. (... لا نريد تركيا جديدة بالمتوسط).             عاجل: الحكومة تقرر منع جميع المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية....             موريتانيا محشاتهاش لزعيم البوليساريو و ها أستون لي دار ليه..             نية لعمى فعكازو..الجزائر فشلات عاود تاني فحشد الدول الإفريقية الأعضاء في مجلس الأمن للدفاع عن مواقف البوليساريو..             من بعد الجزاير...البوليساريو حتى هي رفضات رسميا المشاركة فالموائد المستديرة.. أيوا و من بعد..             المجلس الوطني للصحافة يصدر تقريره الثاني حول "الصحافة المغربية وآثار الجائحة.."             فيديو يستحق المتابعة..المعلق الرياضي المتألق رقم 1 "بنعزيز" استاضف هاذ نهار مدربين كبار من الصحرا لي صيفطو ميساجات قاصحة لمسؤولين و منتخبين..             الدّق تم..لميريكان همشات الجزائر وشركات المغرب فإستراتيجيتها الأمنية لأوروبا..             الدّق تم..لي حفر شي حفرة يطيح فيها..شعب الطوارق بغا إنفاصل عن الجزائر..             مفاجأة سارة..هاذ الخبر غادي إنوض بوطزطاز فكبرانات الجزاير..             تجريد مستشارة الأحرار من عضوية المجلس الإقليمي لسيدي افني...             بلاغ وزارة الداخلية بخصوص المعنيين بالتجنيد الإجباري "فوج 2022"....             غير دابا: بوليس العيون شدو اللي سرق وكالة تحويل الأموال....             أشناهيا الرسائل لي ناويا لالمان تصيفطها للمغرب فهاذ الوقت بالذات؟..             بنموسى: الولوج لمهنة التدريس سيتم من الباكالوريا ابتداء من السنة المقبلة..             صدمة تونس بعد وضع يدها في يد عصابة الكابرانات..             لابيجي ديال السمارة قرقبو على شخص و ها باش متهم..             شدو لبارح شيفوركاميون كان جايب معاه لحشيش و جاي لصحرا..             الحكومة: 10 ديال الناس صافي هما لي غادي إحضرو مراسم الجنازة..             بالفيديو: فتح القنطرة الحديدية الجديدة بكورنيش كليميم...             سلطات كليميم تشنّ حملة لتحرير الملك العمومي...             بسباب الصحرا..شياتة عسكر الدزاير بغاو عاود تاني إلصقو هاذ لبلان لعوج للمغرب..             المغرب يحصل على مسيّرات انتحارية إسرائيلية بقيمة 22 مليون دولار..             التبون: الجزائر دولة متفوقة، لكنني لا أفهم لماذا لا يأتي المستثمرون ويذهبون لبلدان تعاني الجوع. ..             لابيجي ديال لعيون طارو بشخص و ها باش متهم..             عاجل.. الداخلية وسعات صلاحيات الولاة و العمال..و ها الصلاحيات لي ولات دابا عند والي لعيون..             اكناري صبويا الجودة رقم واحد في المغرب            جزائري يمسك برضيعة سقطت من الطابق الثاني..            قصة الغزال المغدور بين أنياب التمساح والكلاب البرية.            شاهد .. ترامب ينام أثناء كلمة “ملكة بريطانيا”            هل أنت مع العلاقات الرضائية خارج مؤسسات الزواج؟            من هو أفضل شخصية سياسية صحراوية لسنة 2012           


أضيف في 23 نونبر 2020 الساعة 17:48


الوقت فاش هربو البوليساريو من الكركرات.ها أش خلاو فبلاصتهم..هنا كيبان بأن الجزاير كانت ناوية تبني بحال مخيم كديم إزيك فالكركرات..


الصحراء اليومية/العيون

لم يصدق المراسلون الصحفيون الذين أمنوا تغطية التطورات الأخيرة في المنطقة العازلة من الكركرات، بعد التدخل الحازم للقوات المسلحة الملكية، أعينهم وهم يقلبون مخلفات الخيام التي أحرقها عناصر ميليشيات "البوليساريو"، قبل أن يطلقوا أقدامهم للريح فرارا في عرض الصحراء.

وبالفعل، فإن العديد من الأشياء والأدوات التي تم العثور عليها في عين المكان تثير أسئلة مشروعة حول طبيعة بعثة الانفصاليين ونواياهم السيئة.

فقد خلف "قطاع الطرق بالمعنى الحقيقي للكلمة"، بتعبير وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة، وراءهم مصبرات سمك وعلب حليب وتمر وأكياس عدس وقوارير مشروبات غازية وأدوية وأواني وعلب سجائر وأجهزة تلفزيون، إلى جانب فؤوس، وعصي حديدية، ولوحات ترقيم جزائرية، ونرجيلة، ومنشطات جنسية، ومنشورات دعائية وحقن وأمصال.

هذه المؤن والمعدات اللوجيستية تفضح مزاعم الطابع المدني والعفوي لهذا المخيم. ذلك أنه وحدها منظمة عسكرية هي التي بإمكانها نقل هذا الحجم الكبير من اللوجيستيك على بعد أكثر من ألف كيلومتر، من مخيمات تندوف، وتثبيتها وسط الصحراء.

وقد كان من الطبيعي أن يكون مصدر معظم هذه المنتجات من الجزائر باعتبار أن الراعي الرئيسي لحرب الأشقاء ضد المغرب، ليس سوى هذا البلد الذي لا يجد غضاضة في التعبير عن حلم يراوده بتطويق المغرب، وعزله عن إفريقيا جنوب الصحراء.

منتوجات أخرى تم العثور عليها في الموقع نفسه مصنوعة بأوروبا، وتم إرسالها إلى مخيمات تندوف من قبل برنامج الغذاء العالمي، وهو ما يطرح مرة أخرى السؤال المشروع حول استخدام والوجهة النهائية للمساعدة الإنسانية الدولية.

وفي واقع الأمر، فإن المغرب، ومنذ البداية، حذر منظمة الأمم المتحدة والمنتظم الدولي من الطبيعة العسكرية لهذه البعثة الانتحارية ل"البوليساريو"، لأن الرجال والنساء الذين كانوا في عين المكان لم يقطعوا مئات الكيلومترات في عرض الصحراء بمحض إرادتهم، دون إشراف مليشيات الانفصاليين ودون مباركة الجزائر.

خرائط حقول الألغام، التي عثر عليها بدروها، وسط الخيام المحروقة، تكشف أيضا تورط الميليشيات في تنظيم هذا التسلل إلى المنطقة العازلة، في تحد سافر للقانون الدولي وانتهاك صارخ لاتفاق وقف إطلاق النار.

هذه المعدات الوجيستية التي تمت تعبئتها تثبت أن الستين شخصا الذين احتلوا المكان في البداية كانوا يبيتون النية للبقاء لأطول فترة ممكنة، على أن تنضم إليهم لاحقا مجموعات أخرى، وذلك بهدف إقامة مخيم كبير ك"مخيم أكديم إزيك" سيء الذكر بالقرب من العيون. 

والأمر يتعلق هنا، بكل اختصار، بدروع بشرية أراد الانفصاليون توظيفها في هذه الحملة الجديدة التي تستهدف المغرب، دون أن يضعوا في حسبانهم رد الفعل السريع للمملكة التي قضت في المهد على هذا المشروع الخبيث ضد أمنها وحدتها الترابية .

فبعد أن أعطت فرصة للدبلوماسية وتحلت بالكثير من ضبط النفس، قررت المملكة إزاحة قطاع الطرق الذين بثوا الرعب في المنطقة العازلة بعدما تهجموا على الشاحنات واعتدوا على سائقيها واستفزوا عناصر بعثة الأمم المتحدة "المينورسو".

وهكذا، فقد كان يوم 13 نونبر الجاري حاسما في هذه المعركة ضد ثنائي الجزائر و"البوليساريو". ذلك أن المغرب أعاد الوضع إلى طبيعته، وسوى المشكل بصفة نهائية، كما أعاد انسيابية الأشخاص والبضائع في هذه المنطقة الواقعة على الحدود بين المملكة والجمهورية الإسلامية الموريتانية . وهو ما أكده صاحب الجلالة الملك محمد السادس، خلال اتصاله الهاتفي مع الأمين العام للأمم المتحدة، السيد أنطونيو غوتيريش.

ويظل المغرب، القوي بالدعم العربي والإفريقي والدولي، والمتشبث وقف إطلاق النار، عازما تمام العزم على الرد بأكبر قدر من الصرامة، وفي إطار حق الدفاع المشروع، على أي تهديد يستهدف أمنه وطمأنينة مواطنيه.



 
" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق





مفاجأة سارة..هاذ الخبر غادي إنوض بوطزطاز فكبرانات الجزاير..

كابرانات الجزائر صافي تصطاو..كيحاولو هاذ ليام إحشدو الدول الإفريقية للدفاع عن البوليساريو فالأمم المتحدة..

جيش موريتانيا جاب تمام للبوليساريو..التفاصيل..

سكوب.. عاجل..السفير الباكستاني.. حنا معمرنا اعتارفنا بالبوليساريو و مغديش نعتارفو بهم...

غانتس يحل الليلة بالمغرب لبحث تقوية التعاون الأمني والعسكري..

قاضي التحقيق كيعلن عدم اختصاصو للنظر في فاتورة علاج زعيم البوليساريو..