تاريخ اليوم : 5 ديسمبر 2021
            رئيس جهة العيون الساقية الحمراء يبصم على مشاركة مميزة بفعاليات الندوة العلمية المنظمة من الفيدرالية المغربية للناشرين.             العثور على جثة خمسيني بمنزله بطانطان ...             احباط عملية للهجرة السرية بسواحل الداخلة و توقيف 39 مرشحا...             يا ربي السلامة..شدو 188 حراكّ فلعيون و النواحي..             صاروخ النقمة السوفياتي : كلشي تقولب..             تقرير إستخباراتي يفضح دسائس ألمانيا الرامية لإضعاف المغرب. (... لا نريد تركيا جديدة بالمتوسط).             عاجل: الحكومة تقرر منع جميع المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية....             موريتانيا محشاتهاش لزعيم البوليساريو و ها أستون لي دار ليه..             نية لعمى فعكازو..الجزائر فشلات عاود تاني فحشد الدول الإفريقية الأعضاء في مجلس الأمن للدفاع عن مواقف البوليساريو..             من بعد الجزاير...البوليساريو حتى هي رفضات رسميا المشاركة فالموائد المستديرة.. أيوا و من بعد..             المجلس الوطني للصحافة يصدر تقريره الثاني حول "الصحافة المغربية وآثار الجائحة.."             فيديو يستحق المتابعة..المعلق الرياضي المتألق رقم 1 "بنعزيز" استاضف هاذ نهار مدربين كبار من الصحرا لي صيفطو ميساجات قاصحة لمسؤولين و منتخبين..             الدّق تم..لميريكان همشات الجزائر وشركات المغرب فإستراتيجيتها الأمنية لأوروبا..             الدّق تم..لي حفر شي حفرة يطيح فيها..شعب الطوارق بغا إنفاصل عن الجزائر..             مفاجأة سارة..هاذ الخبر غادي إنوض بوطزطاز فكبرانات الجزاير..             تجريد مستشارة الأحرار من عضوية المجلس الإقليمي لسيدي افني...             بلاغ وزارة الداخلية بخصوص المعنيين بالتجنيد الإجباري "فوج 2022"....             غير دابا: بوليس العيون شدو اللي سرق وكالة تحويل الأموال....             أشناهيا الرسائل لي ناويا لالمان تصيفطها للمغرب فهاذ الوقت بالذات؟..             بنموسى: الولوج لمهنة التدريس سيتم من الباكالوريا ابتداء من السنة المقبلة..             صدمة تونس بعد وضع يدها في يد عصابة الكابرانات..             لابيجي ديال السمارة قرقبو على شخص و ها باش متهم..             شدو لبارح شيفوركاميون كان جايب معاه لحشيش و جاي لصحرا..             الحكومة: 10 ديال الناس صافي هما لي غادي إحضرو مراسم الجنازة..             بالفيديو: فتح القنطرة الحديدية الجديدة بكورنيش كليميم...             سلطات كليميم تشنّ حملة لتحرير الملك العمومي...             بسباب الصحرا..شياتة عسكر الدزاير بغاو عاود تاني إلصقو هاذ لبلان لعوج للمغرب..             المغرب يحصل على مسيّرات انتحارية إسرائيلية بقيمة 22 مليون دولار..             التبون: الجزائر دولة متفوقة، لكنني لا أفهم لماذا لا يأتي المستثمرون ويذهبون لبلدان تعاني الجوع. ..             لابيجي ديال لعيون طارو بشخص و ها باش متهم..             اكناري صبويا الجودة رقم واحد في المغرب            جزائري يمسك برضيعة سقطت من الطابق الثاني..            قصة الغزال المغدور بين أنياب التمساح والكلاب البرية.            شاهد .. ترامب ينام أثناء كلمة “ملكة بريطانيا”            هل أنت مع العلاقات الرضائية خارج مؤسسات الزواج؟            من هو أفضل شخصية سياسية صحراوية لسنة 2012           


أضيف في 19 نونبر 2020 الساعة 16:01


رئيس الحكومة: معبر الكركرات معبر دولي وقرار المغرب أحدث تحولا استراتيجيا ....


الصحراء اليومية/مكتب كليميم 

وصف رئيس الحكومة، الدكتور سعد الدين العثماني، معبر الكركرات ب"المعبر الدولي الهام، إذ لم يعد ف ان الى الى الى الى الى الى الىقط مغربيا وطنيا، ولا يعني المغاربة وحدهم ولا موريتانيا وحدها، وإنما طريق يهم التجارة الدولية، بما فيها تجارة دول أوروبية إلى عدد من الدول الإفريقية".

وشدد رئيس الحكومة، في افتتاحه الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة يوم الخميس 19 نونبر 2020، على أنه بعد إغلاق المعبر لثلاثة أسابيع من قبل عناصر انفصالية، "اتخذ جلالة الملك حفظه الله القرار الحاسم في الوقت المناسب لتصحيح الوضع بتدخل القوات المسلحة الملكية بطريقة غير قتالية ودون احتكاك مع عناصر ميليشيات الانفصاليين، ثم بإقامة حزام أمني، ما حسم الموضوع نهائيا".

واعتبر رئيس الحكومة أن تأمين المعبر أحدث تحولا استراتيجيا، علما أن الانفصاليين كانوا يستغلونه دائما ضد المغرب وضد مصالحه، ويثيرون به المشاكل ويشوشون على الملف المغربي، خصوصا مع اقتراب اجتماعات مجلس الأمن لإصدار قراره السنوي، مشيدا بالقرار الملكي بعملية تأمين المعبر من ميلشيات الانفصاليين.

وأوضح رئيس الحكومة أن العملية التي نفذتها القوات المسلحة الملكية باحترافية عالية، تدخل في إطار تصحيح الوضع، بعد المحاولات العديدة للمغرب، عبر اتصالات متتالية مع الأمين العام للأمم المتحدة ومع قوات المينورسو ومع عدد من الدول الأعضاء بمجلس الأمن، ومع دول أخرى لإرجاع الأمور لوضعها الصحيح.وأضاف

الرئيس أن هذه العملية حسمت الموضوع نهائيا، متوقعا عدم عودة العناصر والميلشيات الانفصالية مرة أخرى لقطع هذا الطريق، "فالمغرب تدخل لمصلحة السلم، ولفك طريق دولي لضمان حرية حركة المدنيين والتجارة، في انسجام مع القوانين الدولية، ومع حاجيات المنطقة، ومع اتفاق وقف إطلاق النار."

وشكر الرئيس الدول الشقيقة والصديقة الإفريقية والعربية، وكذا المنظمات الإسلامية والعربية التي أشادت بعبارات واضحة بالخطوة المغربية، وأعلنت دعمها للمملكة في موقفها.كما حرص الرئيس على التنويه وتحية الشعب المغربي ومغاربة العالم الذين هبّوا للدفاع عن وطنهم ورموزه وتصدوا لمناورات المناوئين، وهم الذين تسري في عروقهم الوطنية وحب الوطن والدفاع عنه، فالمغربي أينما كان، يقول الرئيس، "يظل محبا لبلده ومدافعا عن وحدته الوطنية والترابية بكل ما يستطيع، ورأسمال المغرب يتجلى في إيمان المغاربة بوطنهم ويحبونه ودفاعهم عنه، لذلك بقي وسيبقى منتصرا في قضيته تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك محمد السادس حفظه الله".كما أن الخروقات التي لحقت بالكركرات، يضيف رئيس الحكومة، كانت موضوع رسائل ملكية سامية وجهت إلى الأمين العام للأمم المتحدة للتنبيه عليها، احتراما من المغرب لوقف إطلاق النار ولتعهداته الدولية، وأنه ينتظر حل المشكل من الأمم المتحدة ومن أمينها العام. واعتبر رئيس الحكومة أن المغرب يوجد الآن أمام مرحلة ثانية، بدأت فيها معركة الإشاعات المغرضة التي حاولت جبهة الانفصاليين شنها، بعد أن انهزمت عناصرها على أرض الواقع وعلى مستوى الشرعية الدولية، كما انهزمت بمنطق السلم العالمي "فلم يبق لها سوى إشاعة الأخبار الكاذبة، ضد القوات المسلحة الملكية، وضد ما يجري على أرض الواقع. لكن، ولله الحمد هناك إعلام وطني، عرّى هذه الأكاذيب وبيّن أن كثيرا من الصور والفيديوهات التي يروجها الانفصاليون في إعلامهم وفي إعلام من يساندونهم، وبالدليل القاطع، أنها تعود إلى مناطق توتر أخرى عبر العالم أو إلى أحداث بعيدة".

ورغم هذا التشويش من قبل الانفصاليين، يضيف رئيس الحكومة، فإن بلادنا انتصرت فعلا، بفضل حكمة وتوجيهات جلالة الملك نصره الله، التي أدت إلى وضع على الأرض وأفق استراتيجي جديدين، ليواصل المغرب دفاعه عن حقه، انطلاقا من المقولة الملكية الخالدة "سيظل المغرب في صحرائه والصحراء في مغربها إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها". إنها كلمة "حازمة، ودالة على الإيمان العميق للمغرب بحقه وبالقضية التي يدافع عنها، من ملك حكيم وأيضا من شعب يتعلق دائما بقضاياه الوطنية ويدافع عنها". 

 إلى ذلك، ذكّر رئيس الحكومة باحتفال المغاربة قاطبه يوم 18 نونبر بذكرى الاستقلال الأمجد، وهي ذكرى "نستحضر فيها عودة المغفور له جلالة الملك محمد الخامس من المنفى، وحصول المغرب على الاستقلال، وكلها عناوين لانتصار إرادة ملك وشعب، وللتلاحم القائم بين العرش العلوي المجيد والأمة، يبرز رئيس الحكومة، موضحا أن للاحتفال بعيد الاستقلال رمزية خاصة، باعتباره محطة جسدت انتصار المغرب، وفتحت مرحلة البناء والتنمية، اللذان مازالا مستمرين في عهد جلالة الملك محمد السادس حفظه الله.



 
" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق





مفاجأة سارة..هاذ الخبر غادي إنوض بوطزطاز فكبرانات الجزاير..

كابرانات الجزائر صافي تصطاو..كيحاولو هاذ ليام إحشدو الدول الإفريقية للدفاع عن البوليساريو فالأمم المتحدة..

جيش موريتانيا جاب تمام للبوليساريو..التفاصيل..

سكوب.. عاجل..السفير الباكستاني.. حنا معمرنا اعتارفنا بالبوليساريو و مغديش نعتارفو بهم...

غانتس يحل الليلة بالمغرب لبحث تقوية التعاون الأمني والعسكري..

قاضي التحقيق كيعلن عدم اختصاصو للنظر في فاتورة علاج زعيم البوليساريو..