تاريخ اليوم : 17 أغسطس 2022
            استعدادات ملعب الشيخ لغضف فْمدينة لْعيون فَالصحراء المغربية لاستقبال مباراة السوبر الافريقي... بْغِينَا تعليق عن المَاتْشْ بصوت الشمام الأخ حفيظ الدراجي...             "منصور العشوبي" يشرف على إستعدادات شباب المسيرة في طريق العودة لقسم الكبار..             رَايْسْ لاَلْجِيرْي السابق عْتَارْفْ أمام العالم أن الصحراء الشرقية أراضي مغربية..أَيْوَا عْلاَشْ كْلاَمْ الريسوني قَلَّقْهُمْ؟             رَايْسْ كينيا جْدِيدْ صَاحْبْ المغرب وُ مَعَنْدُوشْ مْعَ البوليساريو..             1819 رَجُل سلطة هُمَا لِّي غَادِي تَشْمَلْهُمْ الحركة الانتقالية..             انتخاب "وليام روتو" رئيسا لكينيا.. وَاشْ غَادِي إِصُوطْ فَالبوليساريو؟             زلزال لفتيت ضْرَبْ عدد كْبير من العمالات و الأقاليم...صافي حركة تنقيلات رجال السلطة و الولاة و العمال فَطْرِيقْ..             وساطة "دي ميستورا" بين رهان التفاوض والأمر الواقع..             تعاضدية موظفي الإدارات العمومية تُغيضُ أعداء النجاح بتنفيذ مخططها الإستراتيجي..             المحلل الجزائري المحبوب بن الشيخ: "المـغرب ابتعد كثيرًا عن البلدان الإفريقية في كرة القدم، هذه حقيقة لايمكننا نكرانها، لديهم جميع الإمكانيات لكي يرفعوا رأس إفريقيا والعرب في كأس العالم، وأنا أول جزائري سيشجعهم من قــطر"..             قيادي فالبوليساريو: الجزائر كَانْتْ مسؤولة عن مخطط إغلاق معبر الكركرات سنة 2020..             بْحُجَّة السرية والتحقيقات القضائية.. خارجية صْبليون مَبْغَاتْشْ تَعْطِي تواريخ دخول زعيم "البوليساريو" إلى البلاد لهيئة الشفافية..             الرَّايَة دْيَالْ كوريا الجنوبية تْهَزَّاتْ لْبَارْحْ فْمقر المينورسو فْلعيون..             هَا أَشْ وْقَعْ لْبَارْحْ فْمَقَرْ المينورسو فلعيون..             الدَّقْ تَمْ.. شَعْلاَتْ بين قياديي البوليساريو.. قيادي بارز يحمل غالي مسؤولية الفشل في الحرب ضد المغرب..             سكوب...جِينَا نْذَوْقُوهْ لَفْريكْ رْجَعْ لِينَا شْرِيكْ...بعد السيطرة على الحقول النفطية في الجنوب.. قادة البوليساريو يطالبون بحقهم في منجم غار جبيلات..             جامعة الدول العربية تْـݣَعْدَاتْ لْإِيران و حزب الله وُعَلاَقْتُو مع البوليساريو...             هَذِي هِيَ الرَّايَة لِّي رَفْعَاتْهَا لْبَارْحْ المينورسو فْلَعْيُونْ..             "سيدي حمدي ولد الرشيد" رئيس جهة لعيون وُ كِيفْ العادة كانْ حَاضْرْ بْقُوَّة فَاجتماعْ رؤساء مجالس الجهات حول موضوع الأزمة المائية الحالية على صعيد جهات المملكة...الرَّاجْلْ دَايْرْ لِّي فْجَهْدُو..             وَاحْدْ الميزان خْفِيفْ بمناسبة ذكرى استرجاع وادي الذهب..أَرَا عْليها شِي ميزان.. وَنَا مْزَاوْݣْ يَا لَحْبِيبْ..يَا وْدِّي عْلَى سْلاَمْةْ المغرب. الصَّحرا صحراؤُنا والملك هُو خُونا. الصَّحرا كَانْتْ رْمَلْ.. زَرْعُو فيها شْمَنْدَرْ..             هَذَا هُوَ الكُومُنْدُو جْدِيدْ لّْي نْتَادْبُو فريق شباب المسيرة..وُ لِّي مْعَوَّلْ عْلِيهْ فَطْلُوعْ..             "بدر الموساوي" رايس مجلس جماعة المرسى مْنَوَّضْ الرِّيكّاطَا هَاذْ لِيَّامْ...خَدَّامْ عْلَى كورنيش وَاعْرْ بَزَّافْ..غَادِي تَنْطَالْقْ أشغال التهيئة دْيَالٌو بالجهة الشمالية للثكنة العسكرية فْمشروع تْرَصْدَاتْ لِيهْ أكثر من 4 ملايير سنتيم..             صَدْمَة كْبِيرَة..غِيرْ تْشُوفْ هَاذْ الفيديو..سْلُوكْ دْيَالْ رَاسْكْ غَادِي إِتْحَرْكُو.. الله يْكُونْ فْعَوْنْ العائلات الجزائرية والمغربية المفروقة عن بعضها البعض بَسْبَابْ كابرانات لَفْرَانْسِيسْ..             هَا كِفَاشْ فَشَّلْ الحسن الثاني اتفاق 5 غشت 1979 بين البوليساريو وموريتانيا..             رَغْماً عن شنقريحة وتبون..الجماهير الجزائرية غَادِي تْشَجَّعْ أسود الأطلس فَالمونديال..أَشْ ظْهَرْ لِيكْ..             هَاذِي غِيرْ هَضْرَة كَدُّورْ..تمثيلية بالحكومة الإسبانية تزور الجزائر سرا لحل أزمة الغاز الروسي..             البوليساريو حْفَاتْ لِيهَا نَّقْشَة..بْدَاتْ كَتَبْحَثْ عن مخرج مشرف من "حربها على المغرب" ..             غريب..أول سفير جزائري في بوتسوانا كَيْنَاقْشْ مع رئيس البلاد قضية الصَّحْرا عوض قضايا بلاده عند تسليم أوراق الاعتماد..             لِّي فَرَّطْ إِكَرَّطْ...الجيش المغربي نْشَرْ طائرات “انتحارية”             أقل من راتب خاليلوزيتش.. الركراكي غَادِي يَبْقَى إِتْخَلَّصْ 68 مليون سنتيم لتدريب المنتخب.. أَكْثَرْ مَنْ الزاكي لِّي كَانْ كَيَتْخَلَّصْ 51 مليون سنتيم..وَ سِيرْ يَا الوَيْلْ..             قُنصل جُزُر القُمُرْ فلعيون نَاشْطْ مْعَ رَاسوُ هَاذْ صْبَاحْ..شُوفُو عْلَى شَطْحَة عَنْدُو             رئيس جهة العيون يبرز المنجزات والأوراش والاصلاحات الكبرى التي قادها جلالة الملك طيلة 23 سنة            الناشط السياسي و الحُقُوقي "محمد علي بيبا" يَسْتَعِدُّ لِتَأْسِيسِ إِطَارٍ سِياسي مِنْ قَلْبِ مدينة العيون..             ولد اعكيك القيادي بالبوليساريو يهدد بأعمال إرهابية داخل مدن الجنوب..            . ما رأيك في مشروع الحكم الذاتي للأقاليم الصحراوية المقترح من طرف المملكة المغربية ؟ مشروع عادل و منصف مشروع ناقص بدون رأي            هل أنت مع العلاقات الرضائية خارج مؤسسات الزواج؟            من هو أفضل شخصية سياسية صحراوية لسنة 2012           


أضيف في 27 غشت 2020 الساعة 17:14


دور الشباب في العمل الجمعوي بين الإكراهات والتحديات والأفاق ...


بقلم: فاطمة اخيار _ فاعلة جمعوية 

المجتمع المدني هو الركيزة الأساسية للتنمية والذي قطع المغرب أشواط كبيرة ومهمة من أجل النهوض بمجتمع مدني واعي بواجباته وحقوقه ،بل أصبحنا نموذج يقتدى به بالقارة الإفريقية والدول العربية واصبحنا نتفوق على بعض الدول الاروبية في هذا المجال لكن الإكراهات التي تجعل من الفاعل الجمعوي أداة لخدمة المصالح السياسية الضيقة او لخدمة أجنذة سياسية ما ،نلاحظ تكاثر الجمعيات بشكل كبير لكن الفئة التي تشتغل على أرض الواقع قليلة في غياب تام لباقي الجمعيات،فهل أصبحت الجمعيات موسمية وظهورها فقط عند الحصول على المنح من المجالس الجهوية والإقليمية و الجماعية ؟!  الى متى سنستمر في هذا التسيب والعبث الذي جعل الجمعيات أداة إسترزاقية في يد البعض ؟! أكيد نطمح الى مجتمع واعي وذو قوة إقتراحية إيجابية وتشاركية بدل جعل من المجتمع المدني يفقد المصداقية أمام الساكنة ؟! لدى يجب الحفاظ على المبادئ الأخلاقية وقوانين المجتمع المدني بدل السلبيات يجب أن نركز الإيجابيات بجعل الجمعيات ذات مصداقية لخدمة الساكنة وبلدنا .مارأيكم في الدور الذي يلعبه المجتمع المدني بسلبياته وإيجابياته ؟!



 
" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق





وساطة "دي ميستورا" بين رهان التفاوض والأمر الواقع..

عضو الكوركاس: المغرب ودبلوماسية الجوار المعقدة..

الدبلوماسية الملكية واليد الممدودة..

سياسة تقديم القرابين حتى حين..

الدكتور سعيد بوشاكوك : عمق المصالحة بين التاريخ و الجغرافيا..الافق الاستراتيجي للعلاقات بين المغرب و اسبانيا...

لكل بداية نهاية: خضنا معركة التخليق وجعلنا من القرارات التأديبية دروسا في الأخلاقيات...