تاريخ اليوم : 29 سبتمبر 2020
            مُعطّلون يعتصمون داخل مقر جهة كليميم وادنون ...             فيروس كورونا يتسلل بين الأطر التربويّة بكليميم ويصيب أستاذ بالتعليم الخصوصي و العمومي ....             مريكاني زير مراتو باش تقطع رأس صاحبها من بعد مقتلو             ها حقيقة ترشيح موريتانيا للتطبيع مع إسرائيل..             رجل ذبح مراتو و حيد ليها عينها قدام ولادها..و ها الحكم لي تصدر فحقو..             جريمة خايبة حتى لمعاودا..أحصل كيمارس الجنس مع خالتو و ولدها لاحو من سانكيام إطاج..             إصابة المندوب الإقليمي للصحة بسيدي افني بفيروس كورونا...             تفكيك شبكة إجرامية متخصصة في سرقة المنازل بطانطان...             بالصور: إجراءات احترازية استثنائية ....هكذا تمر تقويمات الدورة الاستدراكية الاسدس السادس لطلبة المركز الجامعي بكليميم...             كورونا فالصحرا..0 حالة فجهة لعيون..0 حالة فجهة كليميم..7 حالات فجهة الداخلة..             بيجيديو كليميم يطالبون "مباركة بوعيدة" الوفاء بوعودها بدعم قطاع الصحة بأقاليم الجهة...(بيان)             بقاو فديوركم..1422 واحد تقاسو بكورونا فالمغرب فـ24 ساعة الأخيرة..1877 تشافاو..44 ماتو..الطوطال وصل: 119107 حالة..             فالتحقيق..شرطة الجرائم واجهات لبارح رايس موريتانيا السابق بمسؤولين سابقين..             واش هاذو تصطاو..البوليساريو كترد على سعد الدين العثماني رئيس الحكومة المغربية..             لميريكان عاونات البوليساريو..صيفطاط ليهم لقراعي ديال الأوكسجين..             64 واحد لي تشافاو من كورونا فنهار واحد فالداخلة..             هاذ صباح بدات انتخابات مندوبي التعاضدية العامة فلعيون..و ها لا ليست ديال المتنافسين..             جماعة كليميم تتفاعل مع مقال "الصحراء اليومية" و تزيل علامة تشوير غير قانونية ...(صورة)             جمعيات وتعاونيات قرائية ومؤسسات التعليم الأولي تعقد لقاءا في كليميم .. لهذا السبب...             7 تقاسو بكورونا فجهة الداخلة..             و زوينة هاذي..البوليساريو كيقولو بأن المغرب هو لي كيهدد الإستقرار فالمنطقة..             قوارب صيد عتقات طاقم مركب لصيد السردين من الموت فسواحل بوجدور..             عاجل: إغلاق إدارة لونيب بكليميم مؤقتا بعد تسجيل حالة إصابة بكورونا في صفوف أحد الموظفين و حصر المخالطين ...             في سابقة تحدث لأول : البوليس و البومبية و السجون غادي يصوتو في انتخابات التعاضدية             مش دار روينة في الماتش ديال المغرب التطواني و الوداد البيضاوي....(فيديو)             نشوب حريق في عمود إنارة قرب إعدادية بكليميم...(صورة)             جورنالات الصحرا..مولاي حمدي ولد الرشيد يصدر بيانا توضيحيا هاما و يكشف حقيقة تملص المكتب الوطني للماء تزويد تجزئة الخير بالماء الصالح للشرب..الخبر بالتفاصيل فجريدة العلم..             نجاح أول عملية بالمنظار بمستشفى سيدي افني...             ردو البال..كورونا فالصحرا..38 حالة فجهة لعيون..9 حالات فجهة كليميم..7 حالات فجهة الداخلة..             بقاو فديوركم..2444 واحد تقاسو بكورونا فالمغرب فـ24 ساعة الأخيرة..1441 تشافاو..28 ماتو..الطوطال وصل: 117685 حالة..             بالفيديو..والي العيون يعزي قبيلة الشرفاء العروسيين في وفاة المرحوم " أكماش سيدي السالك ولد حمادي ولد لفيظل".            بالفيديو..شوفو الجانب الإنساني فوالي لعيون أثناء تقديمه العزاء لعائلة المرحوم " أكماش سيدي السالك ولد حمادي ولد لفيظل".             فحضور والي لعيون..ها شنو قال "عبدالله ادبدا" فعزاء المرحوم " أكماش سيدي السالك ولد حمادي ولد لفيظل".             بمناسبة عيد الأضحى..ها باش كينصح ولد الرشيد ساكنة لعيون..             من هو أفضل شخصية سياسية صحراوية لسنة 2012           


أضيف في 25 يونيو 2020 الساعة 13:11


العيون..تهريب البشر ودخول المتسللين والتهاون بالتدابير الوقائية أسباب عودة كورونا للجهة..


الصحراء اليومية/الحافظ ماء العين/العيون

يعلم الجميع أن أول يوم لكورونا بالمغرب تجندت الدولة ومؤسساتها وجميع أجهزتها، لمواجهة تفشي وانتشار الجائحة وذلك بتنزيل جميع قرارات حالة الطوارئ الصحية وكذا جميع التدابير الإحترازية والتدابير الوقائية الحادة من تفشي فيروس كورونا كوفيد 19، وكانت جهة العيون الساقية الحمراء من بين جميع جهات الوطن التي نزلت جميع القرارات المتخذة مركزيا تنزيلا سليما من أجل هدف واحد هو سلامة وصحة المواطنين والمواطنات من هذا الوباء.

ولقي تنزيل جميع التدابير الوقائية لحالة الطوارئ الصحية، على ارض الواقع في مختلف  أقاليم جهة العيون، تجاوبا كبيرا من طرف الساكنة، التي جسدت التلاحم الفعلي بين تنفيذ أوامر السلطات وبين للوعي والحس الوطني الذي إبان الجميع عليه من ساكنة هذه الربوع، حتى أصبحت جهة العيون الساقية الحمراء محط أنظار وألسنة الجميع  من ناشطين مدنيين وفاعلين سياسيين، وكذا صحفيين من مدن الشمال ومدونين في مواقع التواصل الاجتماعي، العمل الذي حققته جهة العيون الساقية الحمراء في ثلاث أشهر الماضية، عمل جبار تكاثفت عليه جهود رجال مسؤولين يحبون هذه الأقاليم، وعملهم الذي عبروا به الأمواج الأولى لفيروس كورونا، والتي ضربت معظم جهات الوطن ولازالت في البعض منها، فجهة العيون اليوم  هنا ليست الإستثناء، لكن تبقى مكتسبات حاصلة منها رجال عرفهم الجميع وعلى رأسهم رئيس لجنة اليقظة ووالي جهة العيون الساقية الحمراء ومسؤولين أمنيين ورؤساء مجالس منتخبة، قادرين مرة أخرى على إخراج الجهة سالمة من الوباء وبأقل الخسائر لكن الأمر والواقع اليوم بالعيون والمرسى والطرفاية، ليس مسؤولية السلطات وحدها بل مسؤولية يتقاسمها الجميع من مجتمع مدني ومواطنين ومواطنات مثقفين مدونين وإعلاميين، جميعا بعون الله قادرين هزم كورونا..والعيب من بقى في الدار وتخاذل وتهاون في عمله في هذه المرحلة، ابدأ من محيطك ووعي وحسس بالأمر  فنتيجته تهمنا جميعا.

وكما أسلفنا أن أقاليم جهة العيون والطرفاية بوجدور والسمارة وصلت مرحلة تخفيف الحجر الصحي وصنفت ضمن المنطقة رقم 1 لتتم إزالة  الحواجز الأمنية داخل المدارات الحضرية والسدود  الأمنية، ومستشفياتها ليس فيها أي مصاب ولا مخالط والمحجور عليهم صحيا عليهم في الوحدات الفندقية بالعيون وفم الواد، بمعنى ان الحالة الوبائية مسيطر عليها ومضبوطة لتعطى للجميع انطلاقة نحو عودة الحياة الطبيعية في مختلف  أقاليم الجهة وممارسة جميع الأنشطة اليومية بدون قيد وشرط، موازاة لطلب السلطات احترام التدابير الوقائية اللازمة من قبيل إرتداء الكمامة ومسافة الأمان والنظافة الشخصية وتعقيم المحيط وكذا  الزيارات والمناسبات العائلية المكتظة.

فالمسألة المحيرة اليوم عند ساكنة العيون  كيف وصلت كورونا إلى ما وصلت إليه اليوم بجهة العيون الساقية الحمراء، ونعني هنا إقليم الطرفاية والجماعة الترابية المرسى والتي تواصل فيها "كورونا" ضم مصابين جدد بفيروسها كوفيد 19 لصفوفها في جهة، كانت تنعم إلى حين بأنها سجلت صفر حالة بعد شفاء اخر مصاب فيها، رجحنا كمتابعين من موقعنا أن الأسباب ثلاث قد تكون وراء ما أوقعته  من تفشي وانتشار  في البؤر ذات الوسط المهني وكذا المصابين من المهاجرين السريين في إقليم الطرفاية ومخالطيهم، الأسباب التي نشطت من ليلة الخميس 11 يونيو الجاري ليلة إزالة الحواجز الأمنية من مدارات المدينة والسدود الأمنية بموجب مرسوم الرفع التدريجي للحجر الصحي الذي صادقت عليه الحكومة، وتمديد سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية، بسائر أرجاء التراب الوطني لمدة شهر لمواجهة تفشي فيروس كورونا، فقسمت مناطق التخفيف إلى منطقتين، لتكون جهة العيون الساقية الحمراء من ضمن المنطقة رقم 1 فالتصنيف الذي لن يطول لو لم نتدارك سد منافذ تفشي هذه الجائحة.

 فالسبب الأول الذي رجحناه ومن المتوقع أن يكون رئيسيا هو تهريب البشر من طرف محترفي هذه الأعمال اللاأخلاقية في هذه الظروف، جشعهم وسبيل الحصول على المال اعمى بصيرتهم بنقل العدوى وما أكدته إصابة 37 مهاجر سري من جنسيات من دول جنوب الصحراء قادمين من مدن شمال، حيث أحبطت السلطات هجرتهم الغير الشرعية بسواحل الطرفاية ليتأكد بعد ذلك إصابة من خالطوهم في إطار تأدية مهامهم وواجبهم الوظيفي.

ويأتي السبب الثاني وهو دخول المتسللين من أبناء الوطن، من طرف محترفي التهريب بواسطة سيارات الدفع الرباعي التي تجاوزت الحواجز الرملية من اجل المال غير أبهين بصحة وسلامة المواطنين والساكنة.

ويبقى التهاون والتراخي سببا ثالثا ورئيسيا في تفشي الوباء وانتشاره داخل بعض الوحدات الصناعية لتصبير السمك ودقيقه وصناعة الثلج بالجماعة الترابية المرسى والتي تفتقر إلى أدنى تطبيق  واحترام للتدابير الوقائية الحادة من تفشي الجائحة داخل الوحدات والمعامل والتي يشتغل فيها المئات من  المستخدمين والمستخدمات لا يفصل بينهم سوى سنتيمترات مكتظين جلهم غير  مرتدي الكمامات ولا مسافة أمان ولا التباعد ولا النظافة ولا تعقيم الأشخاص والمحيط والآلات والأدوات التي يعملون بها، كما وقع في إصابة العشرينية بإحدى الوحدات الصناعية، الفتاة القادمة من مدينة مراكش التي لم يطبق أرباب الوحدة التدابير الوقائية، من قبيل اخذ عينات تحليلاتها وانتظار نتائجها المؤكدة لتأكيد إصابتها بالفيروس من عدمه، لكن رغم ما ذكرنا ليست العيون الاستثناء عن الوباء الغير مرئي والمحصلة والمكتسب هي ساكنة ومواطنين وسلطات قادرين على هزم الوباء وتعافي مرضاه والخروج بالجهة من موجة قد تعتبر موجة ثانية بدايتها جهة العيون الساقية الحمراء بعد هزمه في الموجة الأولى التي خرجت فيها مسجلة خمس إصابات تعافت بالمركز الاستشفائي الحسن بن المهدي.



 





 
" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق





بوعيدة: اعترافات على هامش أزمة..

مديرة مستشفى الحسن التاني بالداخلة تواكب الاصلاحات الكبرى لوزارة الصحة...

بوعيدة: لم أتألم كما اليوم حين رأيت صورة عدنان...

مقال رأي: كثرت الهم أضحك ...

بوعيدة: من رئيس جهة سابق إلى رئيس حزب الأحرار...

دور الشباب في العمل الجمعوي بين الإكراهات والتحديات والأفاق ...