تاريخ اليوم : 7 ديسمبر 2019
            عاجل.. بتصويرة..مراسيم قرعة كأس إفريقيا داخل القاعة بالعيون و ها مع من غادي إتلاقى المغرب..             تبون: أعتزم فتح قنوات حوار مع الحراك في الجزائر وأرفض العنف..             العافية كلات معمل لصنع قوارب الصيد التقليدي بالداخلة..             " حيدرا " ل " الصحراء اليومية " : حل مشكلة الصحراء يكمن في الحكم الذاتي و المنتظم الدولي يعي ذلك جيدا …و انتهاكات حقوق الإنسان مستمرة في مخيمات تندوف…             حزب الاستقلال اجتامع مع وفد الاشتراكيين الإسبان و ملف الصحراء كان مطروح..             ساديو ماني: أنا عندي 10 طوموبيلات "فيراري" و علاش منعاون بها فقراء شعبي..             مقبرة الرحمة فلعيون كتعتارف بها وزارة الداخلية و وزارة الأوقاف و كتمتد على مسافة 40 هكتار و ها بقية التفاصيل..             بالفيديو.."الصحراء اليومية" جابت لكم شهادات فحق الراحل "محمد أوجغو"..             والي كليميم يحيي ذكرى وفاة الملك الراحل الحسن الثاني بمسجد عبدالله بن ياسين             بتصويرة..سلطات جزر الكناري ترحل جثامين ضحايا الهجرة السرية إلى كلميم..             ياربي السلامة..لقاو جثة مرا فبوجدور..             السيول تقطع الطريق بين كليميم و طانطان …و مختلف السلطات تواصل جهودها لفتح الطريق …             ها حقيقة فوز "ربيعة اهل بوبكر" على والدتها بمقعد غرفة التجارة والصناعة بالداخلة..             ها بشحال باش تباع توني ديال ملك الكرة البرازيلي "بيليه"..             سلطات ولاية كليميم تؤهل أعوان السلطة و تحثهم على نهج سياسة تقريب الإدارة من المواطنين و التعامل الجدي والمسؤول مع قضاياهم..             حضور لافت للقيادة الجديدة لشبيبة حزب الاستقلال بالذكرى 21 لوفاة الملك الحسن الثاني..             عقيل رؤوف منسق حزب الإصلاح و التنمية بجهة العيون الساقية الحمراء يخلق الحدث..             انقلاب شاحنة محمّلة بالاسمنت بالقرب من مدينة كليميم             المنظمة الدولية للهجرة تؤكد مقتل 58 مهاجرا بعد انقلاب قارب من غامبيا بالقرب من ساحل موريتانيا..             بمناسبة زيارة بومبيو إلى المغرب..أمريكا صدرات بلاغ هاذ أصباح..             بتصاور..بحضور والي لعيون..هاذ أصباح مجلس الجهة داير اجتماع لتدارس التحضيرات للمناظرة الوطنية الأولى للجهوية المتقدمة و ها برنامج الورشات..             بعد إسبانيا.. كندا تُحذر من السفر إلى مخيمات تندوف والجزائر بسبب التهديدات الإرهابية..             "محمد أوجغو" العنصر الفعال في المكتب المسير لفريق شباب المسيرة في ذمة الله..             ها كيفاش داير الجو هاذ أنهار فلعيون و النواحي..             حزب الأحرار يطلق حملة يدعو فيها المواطنين إلى التسجيل في اللوائح الانتخابية..             بسباب تنزيل الجهوية الموسعة..أصباح جهة لعيون غادي تنظم لقاء جهوي..             التجاري وفا بنك يدعو زبناءه بالعيون لاكتشاف الفضاءات الجديدة للخدمات البنكية الحرة..             بالفيديو..نادي الصحراء للإعلام والاتصال دار الجمع العام ديالو فلعيون و ها شنو قال الرئيس و نائبو..             العضو الجامعي "مولود أجف" يشارك في لقاء وطني باكدير تحت عنوان "شغب الملاعب، مقاربات متعددة"..             مصباح" العيون يطالب بتسريع المخطط التنموي للأقاليم الجنوبية..             بمناسبة عيد الأضحى..ها باش كينصح ولد الرشيد ساكنة لعيون..             اكناري صبويا الجودة رقم واحد في المغرب            جزائري يمسك برضيعة سقطت من الطابق الثاني..            قصة الغزال المغدور بين أنياب التمساح والكلاب البرية.            من هو أفضل شخصية سياسية صحراوية لسنة 2012           


أضيف في 21 شتنبر 2019 الساعة 01:20


جابتو لدار ديالها باش دير معاه داك الشي للي على بالكم و لكن و قعات المفاجأة..


الصحراء اليومية/العيون

استخدمت فتاة حيلة ماكرة باستدراج رجلًا على علاقة غرامية بها إلى شقتها من أجل قضاء وقت مع بعضهما وتسليمها جهاز لقياس السكري.

حيث استدرجت امرأة آسيوية (30 عاماً) رجلاً خليجياً (64 عاماً)، إلى شقتها لإعطائها جهاز لفحص نسبة السكري، وحين خرج وركبا سيارته، هاجمه سائق آسيوي تبين لاحقاً أنه صديقها ووضع سكيناً على رقبة المجني عليه، ثم اصطحبه إلى مركز تجاري في منطقة القوز الصناعية لإجباره على سحب نقود، لكن المجني عليها غافله وفر واستنجد بعمال كانوا موجودين بالمكان لكن أحداً لم ينجده، ولحق به المتهم وضربه على رأسه وركله واستولى على بطاقته وسحب منها 24 ألف و500 درهم.

وقال المجني عليه في تحقيقات النيابة العامة بدبي، إنه توجه إلى مقر سكن المتهمة الثانية في مجمع الخيل هايتس بمنطقة القوز، لتسليمها جهاز لفحص السكري، ثم توجه إلى مركبته برفقتها، وما هي إلا لحظات حتى فوجيء بسيارة من نوع نيسان باترول تقف خلفه، ونزل منها شخص وجلس على المقعد الخلفي في مركبته ووضع سكيناً على رقبته وطلب منه إعطاءه ما بحوزته من مال، فعرض عليه المجني عليه 450 درهماً كانت بحوزته، لكن المتهم رفضها وطلب منه إبراز محفظته، ثم أخرج منها البطاقة البنكية ورماها على المتهمة الثانية وطلب منها التوجه إلى البنك لسحب النقود من الصراف الآلي، لكنها رفضت.

وأضاف المجني عليه أن المتهم هدده بالقتل ثم ربط يده اليمنى بحبل بلاستيكي كان بحوزته، وطلب منه القيادة إلى مركز الخيل التجاري، ثم كرر مطالبة المتهمة التوجه إلى الماكينة لسحب النقود لكن رفضت أيضاً، وفي هذه الأثناء شاهد المجني عليه مجموعة من العمال يعملون على قارعة الطريق، فأوقف السيارة وهرول ناحيتهم واستنجد بهم لكن لم يساعده أحد، وفوجئ بالمتهم يلحق به ويضربه بمقبض السكين على رأسه وركله في خاصرته، ما أفقده الوعي للحظات، ثم حصل على بطاقته البنكية، وحين أفاق أبلغ الشرطة، واكتشف سحب مبلغ من حسابه.

من جهته، قال شاهد من شرطة دبي، إنه تم تشكيل فريق بحث وتحري وتبين أن المرأة شريكة في الجريمة، لافتاً إلى أن معلومات وردت حول وجود المتهمين في إمارة الفجيرة، فتم الانتقال إلى مكانهما وضبطهما، وبتفتيشهما عثر على بطاقة المجني عليه، كما ضبط مبلغ مالي مع المتهمة الثانية.

وأضاف الشاهد أن المرأة المتهمة أقرت بأنها على علاقة غرامية بالمتهم، وقد اعتدى على المجني عليه لإبعاد الأخير عنها، وهي التي أبلغته بوجود المتهم برفقتها لكنها انكرت اشتراكها في الجريمة، مشيرة إلى أن المتهم الأول هو الذي سلمها حصتها من السرقة.

فيما اعترف المتهم الأول في تحقيقات النيابة ومحضر استدلال الشرطة بارتكاب الواقعة بمشاركة المتهمة الثانية لافتاً إلى أنه اعتدى عليه بالضرب وسرق بطاقته وسحب منها النقود، وتم إحالتهما إلى محكمة الجنايات التي باشرت محاكمتهما.

الشبكة العربية.





 
" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق





العافية كلات معمل لصنع قوارب الصيد التقليدي بالداخلة..

بتصويرة..سلطات جزر الكناري ترحل جثامين ضحايا الهجرة السرية إلى كلميم..

ياربي السلامة..لقاو جثة مرا فبوجدور..

انقلاب شاحنة محمّلة بالاسمنت بالقرب من مدينة كليميم

المنظمة الدولية للهجرة تؤكد مقتل 58 مهاجرا بعد انقلاب قارب من غامبيا بالقرب من ساحل موريتانيا..

سرقة سيارة الخدمة لمسؤول في بعثة المينورسو بالعيون...