تاريخ اليوم : 14 ديسمبر 2018
            النعم ميارة: الاتحاد لا يمكن أن يبيع الوهم للطبقة الشغيلة ولا يمكن أن يقبل بالفتات الحكومي بعد سبع سنوات من الانتظار..             واشنطن تطلب إنهاء مهام بعثة المينورسو..             كيفاش داز من نصاب مصري بمراكش لمساند للبوليساريو..             رجعات الحركة لمعبر الكركرات بعد البلوكاج..             الموت يفجع الإعلامي "عبدالله جداد".             +بيان..الهيئات الإعلامية بالصحراء تستنكر التهجم على أعضاء الفيدرالية المغربية لناشري الصحف..             الصحراء اليومية: واش المغرب قدم ملاحظات حول شكل المائدة المستديرة وكيفية الجلوس؟ علاش قبائل “تكنة” ما شاركاتش ؟.. الحكومة ما عندهاش إجابات             خطير..النيران تأتي على سيارة بالعيون وتستنفر أمن المدينة..             الجيش يتحرك لفك الحصار عن الشاحنات في الكركرات..             مطاردة تضبط سيارة محمّلة بـ"المعسل" قادمة من الأقاليم الجنوبية..             عناصر الدرك البحري شدات 2 طوموبيلات مضروبين بالمعسل فالداخلة..             جون بولتون: شاركت كفاعل فالخارجية فاش دارت المينورسو ونجاح عمل البعثة ماشي هو أنها تواصل عملها للأبد..             هذا هو الأجتماع للي ترأسو وكيل الملك بابتدائية لعيون..             قليل لي عندو الجرأة يديرها. رئيس جماعة بئر كندوز مشا عند المحتجين فقندهار..             كسيدة خايبة وقعات لبارح بين السمارة و أخفنير..             جنوب إفريقيا حالفة تدعم البوليساريو ففترة عضويتها لمجلس الأمن الدولي..             أش واقع اليوم: ها حصيلة الانتحار والاغتصاب والتشرميل و السرقة اليوم فلعيون.             شاهد بالفيديو..ياربي السلامة..أقتل 22 مرا و راجل واحد..             قرار عاجل من المغرب يهدد كأس أمم أفريقيا 2019..             مابقاش الزحام فمستودع الإنعاش بالعيون. هاشنو دارت المندوبية باش تحل المشاكل لي كانت..             صدقات زوينة للمتضررين من انفجار الألغام فالصحراء..             بالفيديو..مشاريع تنموية بإقليم السمارة تضع المنطقة في ركاب تحقيق التنمية المنشودة..             شارجور تسبب فحريق جزئي لمحلات تجارية بالمرسى حدا العيون..             سفير روسيا بالرباط اعتارف بدور الجزائر: كتربطنا علاقات مع أطراف نزاع الصحرا وخاصو يتحل برعاية أممية..             مصادقة لجنة التجارة الدولية بالبرلمان الأوروبي على البروتوكول التجاري حمقات البوليساريو             قضاة المجلس الأعلى للحسابات يحلون بالسمارة..             كرانس مونتانا للمرة الخامسة على التوالي غادي يتنظم فالداخلة وها تاريخو و موضوعاتو..             أش واقع اليوم: ها حصيلة الانتحار والاغتصاب والتشرميل و السرقة اليوم فلعيون.             بالصور. معبر الكركرات مسدود فوجه الحركة التجارية..             بوليس لعيون فشلو محاولة بنات قاصرات كانو غادي إحركو ألجزر الكناري..             للي عندو شي ميمة إتهلا فيها.            المشاكس السياسي و الحقوقي "محمد أعلي بيبا" يستقيل...            لحظة معانقة العربي البكاي للحرية.            لحظة معانقة الديش الظافي للحرية.                        من هو أفضل شخصية سياسية صحراوية لسنة 2012           



أضيف في 10 يونيو 2018 الساعة 02:32


قضية توقيف 41 مواطن صحراوي على الحدود الفرنسية الإسبانية شغلات بال الصحافة الفرنسية..


الصحراء اليومية/العيون

ذكر "المستقبل الصحراوي" الموقع المقرب من البوليساريو، أن الصحافة الفرنسية إهتمت بقضية توقيف أكثر من 41 صحراوي على الحدود الفرنسية الاسبانية يوم 4 يونيو الماضي، وهي العملية التي أطلق عليها اسم Fennec و أسفرت عن تسليم 24 من الموقوفين للسلطات الاسبانية، وتقديم 5 منهم للمحاكمة يوم الخميس و تم الحكم عليهم بالسجن لمدة شهرين و غرامة مالية تتفاوت من شخص لأخر، كما تم توقيف 8 من سائقي السيارات و تم إطلاق سراح أحدهم، بينما تم حجز 7 الأخرين على ذمة التحقيق، كما تم إطلاق سراح 4 المتبقين و سمح لهم بالدخول الى الاراضي الفرنسية.

العملية التي تسمى ” Fennec ” نفذتها شرطة الحدود ” PAF ” التي تشرف عليها المديرة جوديث غابل، حيث قدمت شروحات عن العملية بالشكل التالي:
كان ضباط الشرطة الحدودية يقومون وكالعادة بإجراءات تفتيش المركبات على مدى عدة شهور و مع مرور الوقت أكتشفنا ما يثبت ان هناك شبكة للتهريب و الاحتيال مترامية الاطراف.
وبناءا على ما تم جمعه من معلومات و معطيات تم تنظيم العملية التي نفذتها شرطة الحدود بإحترافية و قد تم تجنيد لها: 45 شرطي، 28 محقق، 5 مترجمين، العملية ادت الى توقيف 41 شخص منهم 11 امراة في 8 سيارات.
تم تفتيش الموقوفين و التحقيق معهم طيلة اليوم، وبعد الحجز المؤقت تم تسليم حوالي 24 شخص الى السلطات الاسبانية بعد تذكيرهم بالقانون، و قد تلقى 8 منهم استدعاء للمحكمة الجنائية في ديسمبر، موقع من قبل ضابط الشرطة القضائية، بينما قدم 4 أشخاص للمحكمة يوم الخميس 7 جوان.
في حين طلب المدعي العام ” مارك برايد” فتح تحقيق جنائي مع 5 من بين المجموعة المحتجزة في الحبس الاحتياطي على ذمة التحقبق بتهمة التواطؤ و الاحتيال المنظم على اعتبار ان هؤلاء الخمسة من ضمن الرؤوس المدبرة، إنطلاقا من فرضية انهم من ضمن “قيادة الشبكة ” و ثبت في حقهم تهمة الاشتراك في عصابة منظمة هدفها تهريب البشر و الاحتيال، ويتوقع أن يصل الحكم في مثل هذه الحالات الى 7 سنوات.
ويضيف المدعي العام : في جانفي 2017 شهدنا ظهور الحالات الأولى وتم القبض على حوالي 37 شخص، لكنهم لم يكونوا جميعا بنفس الوضعية.
و يعتقد المحققون انه توجد شبكة او هيكل منظم يسيير بواسطة قيادة مجهولة في بوردو وهي شبكة متعددة الاطراف، تقوم بجلب الصحراويين الذين يعيشون في إسبانيا ولديهم صفة لاجيء ” بلا وطن ” و هي الصفة التي يتحصلون عليها بسهولة بحكم التاريخ المرتبط بهذه المنطقة، وتقوم الشبكة بعرض عليهم المجيء لفرنسا لكسب و تلقي الأموال 380 € من خلال تقديم طلب اللجوء مقابل دفع مبلغ قدره 50 يورو لرحلة التنقل .
و وفق تقديرات المحققين انه بين أكتوبر و يونيو 2018 كان هناك 750 رحلة للسيارات و أكثر من 3000 صحراوي عبروا الحدود الاسبانية بإتجاه بوردو، و بحسب المحققين قد تم سابقا في 2017 توقيف 37 شخص، حينها تم ابلاغ مدير منظمة ” أوفي” في بوردو بالموضوع.
ومن هنا طالب المدعي العام خلال أطوار المحكمة بضرورة التدقيق في الهويات عند اداع طلب اللجوء، لأن هناك عدد كبير ممن يقومون بتزوير الاسماء و تواريخ الميلاد و أحيانا تغيير حرف او إثنين في الاسم للتمويه .
و يقدر الضرر من هذه العملية لوحدها بحوالي 53000 €، في حين يقدر ضرر العمليات التي تم تنفيذها منذ 2017 الى غاية الأن بحوالي 133000 €.
يذكر أن محافظ منطقة جيروند ديدييه لالفليمينت لم يرغب في الرد على الموضوع بالنسبة لصحيفة سود ويست، و لكن نقلت قناة فرانس 3 تصريح للمحافظ يقول فيه تعليقا علي برنامج البصمات: انه من الصعب كشف بصمة طالب اللجوء باسبانيا او حامل لصفة “بلا وطن” لأن في الغالب لا تدخل ضمن برنامج “إورو دوك “، لأن هذا البرنامج في العادة مخصص فقط لطالبي اللجوء على مستوى أوروبا، وعليه اذا كان الصحراويين حاصلين على تصريح اقامة في اسبانيا او لديهم صفة عديم الجنسبة فإن نظام البصمة ” إورو دوك ” في بوردو و فرنسا عموما لايمكنه تحديدهم وقت تقديم طلب اللجوء، فقط ” مركز المراقبة ” ومع الاجراءات التي يتم إتخاذها عند عبور الحدود الفرنسية الاسبانية تجعل من الممكن إظهار أن صاحب تصريح الاقامة في اسبانيا قد قدم في نفس الوقت طلب لجوء في فرنسا، وعليه فإن هذه النقطة بالذات تسمح بشكل عام بتسهيل عملية الاحتيال في الهوية كما أكتشفنا للتو.





 
" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق





النعم ميارة: الاتحاد لا يمكن أن يبيع الوهم للطبقة الشغيلة ولا يمكن أن يقبل بالفتات الحكومي بعد سبع سنوات من الانتظار..

واشنطن تطلب إنهاء مهام بعثة المينورسو..

كيفاش داز من نصاب مصري بمراكش لمساند للبوليساريو..

+بيان..الهيئات الإعلامية بالصحراء تستنكر التهجم على أعضاء الفيدرالية المغربية لناشري الصحف..

الصحراء اليومية: واش المغرب قدم ملاحظات حول شكل المائدة المستديرة وكيفية الجلوس؟ علاش قبائل “تكنة” ما شاركاتش ؟.. الحكومة ما عندهاش إجابات

الجيش يتحرك لفك الحصار عن الشاحنات في الكركرات..