تاريخ اليوم : 19 أغسطس 2019
            برافو…الكاتب العام لولاية كليميم ينصف ساكنة جماعة تغجيجت المتضررة من إحداث محطة معالجة الصرف الصحي محادية لتجمع سكني             " بوعيدة " تتهرب من مواجهة الساكنة…رئيسة جهة كليميم وادنون تعلن عن عقد دورة استثنائية بمقر الولاية شهر شتنبر القادم بدلا من عقدها بمقر الجهة             وفاة سجين بمستشفى الداخلة متأثرا بتداعيات مرض             وزير العدل "محمد أوجار" يحل بكليميم الأسبوع المقبل … لهذا السبب…             ارتفاع صاروخي في أسعار الخبز و الخضر و الفواكه بكليميم و جمعية السلامة لحماية المستهلكين تدق ناقوس الخطر (شكاية             سيتخلى عن الامن الوطني …"الحموشي " المرشح الأول لرئاسة المجلس الاعلىً للأمن القومي             بالصور : تراكم النفايات في عزّ أيام فصل الصيف الحار يثير غضب ساكنة كليميم             الطالبي العلمي: اليوم مفاجآت كبيرة في افتتاح دورة الألعاب الأفريقية بالمغرب 2019             ناقلة شحن بضائع فرنسية ترسو بميناء الداخلة و ها علاش..             الدكتور " بوعيدة " يكتب : اللجنة المشؤومة …             نشطاء جمعويون وسياسيون من أسا الزاك يجتمعون في كليميم …لهذا السبب..             وفاة سيدة من العيون بعد أداءها مناسك الحج             هذا مهندس عبقري واعر...عمود كهربائي وسط الطريق يهدد حياة السائقين بدوار ادبنيران بجماعة تيغرت امجاض             دقت ساعة المحاسبة … مصدر: حملة اعتقالات بالمغرب ستشمل مسؤولين كبار بسبب نهب المال العام...             إعـلان عن تنظيم حملة للتبرع بالدم بمقر الخيرية الاسلامية بكليميم             أفراد الجالية الوادنونية بأوربا تطالب بفتح مكتب جمركي بجهة كلميم وادنون لتسهيل جميع المساطر الإدارية             في انتظار تدخل "أونسا" .... نعناع غير مستوفي لمعايير الصحة يباع في أسواق كليميم (فيديو)             بالصوت و الصورة : انفجار و احتراق سيارة " كوير " بالعيون             بالصور ..فعاليات النسخة الثالثة من دوري "مولاي الحسن" المنظم بكليميم بمناسبة اليوم الوطني للمهاجر             اختتام فعاليات النسخة الثالثة من دوري "مولاي الحسن" بالقاعة المغطاة بكليميم             تنصيب ثلاث رجال سلطة جدد بإقليم طرفاية             وفاة خمسينية بالمحطة الطرقية للمسافرين بالعيون             خطير: سقوط الأعمدة والأسلاك الكهربائية بقرية تنكرفا بسيدي افني و القطاع الوصي و المنتخبون في دار غفلون             أخيرا و بعد طول انتظار… الاعلان عن طلب العروض لبناء كلية الطب والمستشفى الجامعي بالعيون             مصرع قاصر غرقا بشاطئ سيدي افني             مصرع شاب وإصابة 3 في حادثة انقلاب سيارة بطريق السمارة             المدير الإقليمي لوزارة التجهيز والنقل يغادر كليميم إلى الداخلة             صورة و كاريكاتير: اخترناها لكم من جهة كليميم وادنون..             احتراق سيارة في كليميم بسبب تماس كهربائي - صور -             صفقات عمومية قد تطيح بمنتخبين و مسؤولين في الجنوب             بمناسبة عيد الأضحى..ها باش كينصح ولد الرشيد ساكنة لعيون..             اكناري صبويا الجودة رقم واحد في المغرب            جزائري يمسك برضيعة سقطت من الطابق الثاني..            قصة الغزال المغدور بين أنياب التمساح والكلاب البرية.            بعد 3 سنوات .. ما تقييمكم لأداء حمدي ولد الرشيد على رأس جماعة العيون.؟            من هو أفضل شخصية سياسية صحراوية لسنة 2012           



أضيف في 20 شتنبر 2017 الساعة 02:45


حرب مصالح بين المغرب وموريتانيا، تؤجج حرب المواقع حول بوابة افريقيا...


الصحراء اليومية/العيون

سبق وأن أشرنا في تحاليل سابقة، على أن جوهر الصراع في منطقتنا، سيكون اقتصاديا بالدرجة الأولى، يعتمد فيه كل من المغرب والجزائر وموريتانيا على نزاع الصحراء كأداة سياسية يتم استخدامها من أجل تكريس النفوذ و تعزيز المواقع.

إلا أن الجميع استهان بموريتانيا كدولة محورية في حرب المواقع، وظل التركيز منحصرا على الصراع المغربي الجزائري حول من سيكون بوابة افريقيا الاقتصادية؟، وانعكاسات مشكل الصحراء على هذا الصراع؟

إن موريتانيا الحيادية، وضعف قدراتها الاقتصادية، وأهمية المغرب كمورد مهم للتجارة الموريتانية، واعتبارها محمية فرنسية، كلها عوامل جعلت القائميين على رسم معالم السياسية الخارجية في المغرب، يغفلون الدور السلبي الذي يمكن أن تلعبه هذه الدولة على مصالح المغرب، إذا ما تضررت من اتساع وامتداد النفوذ المغربي.

نعم إنه صراع المصالح الذي يحكم التحالفات ويحدد المواقع ويدير التموقعات.

لكن ما يثير الاستغراب هو لماذا لم يتوقع الساسة المغاربة الأثر السلبي لمشروعهم في بناء ميناء الداخلة الاطلسي على مصالح موريتانيا الإقتصادية؟ !!!!!!!

إن بناء ميناء من هذا الحجم على بعض كيلومترات من ميناء انواذيبو، القلب النابض للاقتصاد الموريتاني الضعيف أصلا، كان كافيا لتعيد موريتانيا رسم تحالفاتها، و تحدد موقعا جديدا لها في صراع النفوذ بالمنطقة، وتتموقع في قلب صراع الصحراء بحكم حدودها الشاسعة مع الاقليم المتنازع عليه، ودورها التاريخي باعتبارها طرفا في اتفاقية مدريد الذي أوكل لها إدارة إقليم واد الذهب.

ومن أبرز تمظهرات هذه الحرب هي أزمة الكركرات، التي كانت رسالة واضحة من موريتانيا بأن قواعد اللعبة ستتغير، وقد كانت الاتفاقية التي وقعتها مع الجزائر من أجل إفتتاح المعبر البري بين البلدين المحاذي للصحراء،مؤشر لبديل محتمل عن معبر الكركرات الحدودي.

في ظل الحديث اليوم عن افتتاح وشيك للمعبر الحدودي الموريتاني الجزائري، الذي سيجعل الجزائر جسرا بريا محوريا بين اوروبا وافريقيا، وبديلا تجاريا لموريتانيا عن المغرب، مما سيجعل هذه الأخيرة توظف القوات الأممية والبوليساريو كحواجز أمام استغلالها كمعبر للنفوذ المغربي في افريقيا، وبالتالي إغلاق معبر الكركرات، و القضاء على حلم ميناء الداخلة المتوسطي، مما سينعش ميناء انواذييو كواجهة بحرية أولى لافريقيا بالمحيط الأطلسي، ينضاف إليه رواج اقتصادي وتجاري لولاية تيرس زمور الشمالية.

وفق هذا السيناريو ستصطف موريتانيا إلى جانب المحور الجزائري في نزاع الصحراء، لكن ليس تبعية هذه المرة، بقدر ماهو ترسيخ لموقع محوري لها في الصراع الاقتصادي وحرب النفوذ في المنطقة.

فهل ستتخلى موريتانيا عن حيادها بخصوص الصراع حول الصحراء؟ خاصة وأن موقع منطقة واد الذهب التي كانت تخضع للادارة الموريتانية يعد سببا رئيسيا في الخلاف المغربي الموريتاني،

وبالمقابل هل سيعي الساسة المغاربة حجم وخطورة استهانتهم بحجم وقدرة موريتانيا كفاعل في المنطقة ؟

سيبقى هذا سؤالا مفتوحا بالطبع.

أما عن دور البوليساريو وما يمكن أن تحققه من مكاسب في ظل حرب المواقع والمصالح الجديدة؟ وهل يكرر بعض المسؤولون المغاربة نفس اخطائهم التقديرية لموقع وقدرة موريتانيا، مع العنصر الصحراوي كفاعل في النزاع، باعتباره عنصرا متجاوزا في الصراع.

و إن كانت الاجابة عن هذه الاشكالات مجتمعة يلخصها المثل الحساني القائل" تحگر العين العود ال يطرفها"

رغم ذلك انتظرونا مع المقال القادم الذي سيتطرق لهذه الإشكاليات...

- بداد محمد سالم.





 
" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق





الدكتور " بوعيدة " يكتب : اللجنة المشؤومة …

الناشط السياسي و الجمعوي " لحسن أوبلا " يكتب: الخيار الثالث + تحركات البعض تحت مسمى "قبائل تكنة"...أية قراءة؟؟؟

المدون الباعمراني هشام بقلا: إفني لا تستحق الإهانة ..

المدون " ماء العينين اشبيهنا " يكتب: التجديد والتشخيص

الصحراء ...الإنسان والمجال ...الإنسان أولا...

المدون ماء العينين اشبيهنا يكتب:… غموض جهة …