تاريخ اليوم : 16 أغسطس 2018
            هكيفاش داز الجمع العام السنوي لمولودية طرفاية(فيديو)             مقترح جديد للصحراء غادي تحطو الامم المتحدة غايكون بحال دول التاج البريطاني             سلطات الرباط ترحب بعيون "هيومن رايتس ووتش" في أقاليم الصحراء             بالفيديو والصور: شباب المسيرة أجّل الجمع العام ديالو من دابا ل15 يوم بسباب عدم إكتمال النصاب القانوني             حسن الدرهم الأوفر حظا لرئاسة شباب المسيرة             بالفيديو : محمود البخاري رئيس "مؤسسة جمع شمل الصحراويين" ماخاص يتاجرو بينا المغاربة ولا يتاجرو بينا الجزائريين ولا غيرهم.. كفى من مأساة الشتات والأوهام             رابطة الوحدة الجمعوية توزع الأضاحي على الفقراء             زلزال سياسي قريب بسبب التأخر في تنزيل مشاريع النموذج التنموي الجديد             ‏غدا الاثنين فاتح ذي الحجة وعيد الأضحى يوم الأربعاء 22 غشت الجاري             وزارة الداخلية منعات "تيفو الجمهور" فالسوبر الإسباني بطنجة وها علاش..             تكايس كانك تلحك ذا لكايس. مصرع عشريني فكسيدة بين العيون وشاطئ فم الواد             شركة أمريكية تنوي بناء محطة للطاقة الريحية بالداخلة وها علاش..             الفاتيكان يدين الإستخدام السياسي لصور استقبال أطفال تندوف والموقف ديالو من الصحرا ماتغيرش             تمو تكايسو. قتيلين فكسيدة قرب الداخلة             إصابة ثلاثة عناصر من المينورسو فكسيدة شرق العيون             رسمياً : رئيسة تشيلي السابقة "باشليت" على رأس المفوضية السامية لحقوق الإنسان             جهة الداخلة وادي الذهب غادي دير دورة استثنائية لمناقشة اتفاقية الصيد البحري             بالفيديو. ملثم بغا يكريسي وكالة لتحويل الاموال بطريقة غبية فالداخلة             جريمة قتل بشعة فتندوف بسباب المخدرات             العافية شعلات فمستودع بالرابوني في مخيم تندوف (فيديو)             التحالف العربي يقتل خمسين طفلاً باليمن.. ومآسي الحرب تتفاقم             البوليساريو على إحاطة هورست كولر: كانرحبو بهاذ الخلاصات وحنا باغيين نتفاوضو             وكالات : لا حل لمشكلة الصحراء المغربية دون التشاور مع المغرب ودون انخراط الجزائر             تقرير لمجلس بركة يوصي بـ"الخدمة الإجبارية" للشباب وتمكينهم من امتيازات تفضيلية             غوتيريس غايعين موالية للمغرب فهاد المنصب الهام             بوعيدة ينفي تخلي الأحرار عنه وباغي يدير “مذكرات جهة فريدة”             هورست كولر ركز على معطى المفاوضات بين المغرب والبوليساريو في إحاطته وها موقف مجلس الأمن منها             نظام عزيز يُضيق من جديد على غريمه ولد بوعماتو             ياك ماشي طرف. ممثل الجزائر بالأمم المتحدة لوسائل إعلام: غادي نهدر لكم على ملف الصحراء من بعد             أولى تسريبات جلسة مجلس الامن المغلقة. المغرب والبوليساريو وجها لوجه فهاد التاريخ             للي عندو شي ميمة إتهلا فيها.            المشاكس السياسي و الحقوقي "محمد أعلي بيبا" يستقيل...            لحظة معانقة العربي البكاي للحرية.            لحظة معانقة الديش الظافي للحرية.                        من هو أفضل شخصية سياسية صحراوية لسنة 2012           



أضيف في 3 نونبر 2016 الساعة 00:42


التنمية بالصحراء "َلعْكَرْ على لخنونة..."


الصحراء اليومية/العيون

منذ زمن طويل و نحن نناشد السلطات المركزية عبر العديد من المقالات الصحفية و التصريحات الإعلامية و المراسلات بغية التدخل العاجل لفك عزلتنا إعطائنا حيزنا و حقنا من التنمية الجدية و الفعلية و معاملتنا كبشر لا كهامش كلما انتفضت فئة من فئات مجتمعنا مطالبة بحق من حقوقها تخير بين القمع أو السجن أو الصمت و الرضى بالواقع المهين.

لم تكن مناشداتنا للسلطات المركزية بغية التدخل نابعة من فراغ و إنما من يأس أصابنا حين تمادوا في صمتهم عن ما يقع بهذه المدن المهمشة,و حين تجيبنا الدولة ما من مرة في تعاملها مع ملفات فساد وخروقات بالأخذ بمعيار يزكي الفساد و يمنح شخصيات بالصحراء لا يمثلون سوى بطونهم حصانة متينة عنونها " الاستثناء الصحراوي..."

نعم قد نكون استثناء...أو بالفعل نحن استثناء فجاهل ذالك يجب عليه أن يعيد قراءة التاريخ بتمعن و حكمة و سيعرف حقيقة ذالك نحن استثناء في الأخلاق أولا وفي الدين ثانيا و في الإنسانية ثالثا,لكن لن يكون استثنائنا حصانة لمن هب و دب يستغله ليعيث في الأرض فساد دون حسب ولا رقيب.

قبل أربعين سنة كان قدرنا أن نعيش ظروف صعبة وقاسية بسبب الحروب والسجون والقتل و الدمار,كانت نتيجتها أن يمضي نصفنا حياته في اللجوء و النصف الأخر لم يحدد مصيره حتى ألان بسبب الاضطرابات السياسية التي تجعل منا انفصاليين تارة و وحدويين تارة أخرى في الوقت الذي تكتفي فيه الدولة بالقيام بحرب إعلامية لترويج المغالطات و إيهام الرأي العام بوجود جنة في الجنوب تسمى الصحراء .و اختزلت أمة بأكملها في عائلتين أو ثلاثة ظنا منها بأنهم الأمر و الناهي في المنطقة وهنا أخطئت الدولة الخطأ الفادح و خاب ظنها في ذالك بعد الاحداث المتتالية و المتسارعة و التي لا يمكن حلها الا بقدوم مسؤولين من الادارة المركزية بالرباط لأن المحليين لا وجود لهم بالنسبة للصحراويين.

ما حصل مؤخرا في مدن الصحراء حين التهمت الفيضانات مشاريع ..التنمية العملاقة.. و.. أعمدة شبكات الاتصال.. بالمنطقة شيء كان متوقع ولا يستدعي الاستغراب فواد الساقية أظهر حقيقة ما تمت تنميته هناك و عرى حقيقة من ابتلعوا ألسنتهم و صمتوا أسبوع العزلة بأكمله و لازالوا صامتين إلى حدود كتابة هذه الأسطر لأن ما كانوا يسوقون له لا يعدو أن يكون" لعكر على لخنونة" فمتى ستستفيق الدولة من سباتها و تتأكد بأن اليوم تلوى الأخر يزداد لهيب الاحتقان الاجتماعي و أن سياسة الصمت و الأذان الصماء ليست إلا صب الزيت على النار.

كل الأمور اليوم أصبحت مكشوفة رغم التعتيم الإعلامي الذي مارسته وسائل إعلامية لا فرق بينها و بين من نتحدث عنهم فحتى الضحايا الذين راحو ضحية تنمية أباطرة.. الشواية.. و لوبيات.. الريع.. لم يذكر عنهم شيئا و هنا نعرف أننا في عزلة حقيقية و بكل ما تحمله الكلمة من معنى,فمثل ما حذرنا و ناشدنا من قبل و تم وصفنا.. بالمرتزقة و الانفصاليين.. رغم أننا لم نختبئ يوما بما نقول بل جهرا بالشوارع..ها نحن نعيدها من جديد ربما نجد أذانا صاغية للبيب غير سابقاتها تستوعب ما نقول.

وعلى الدولة أن تعي جيدا بأن من أوهموها منذ السبعينيات بأنهم هم السادة في الصحراء و على أهل الصحراء كانوا كاذبين فيما قالو فلو كان لهم أمر على أهل الصحراء أو بالصحراء لما كان مخيم .. اكديم ازيك.. تحكى حكاياتهم اليوم ضحاياه الأبرياء بالسجون...

- ابراهيم سيد الناجم.

 





 
" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





حمى القرار الأممي وارتدادات زلزال الانتكاسات تفقد البوليساريو صوابها.

في الحاجة الى سياسة عمومية لجعل الثقافة الحسانية رافعة للتنمية..

التنمية والتدبير العقلاني للإختلاف..

هكذا عشت وعاينت كيف أفسد شباط حزب الاستقلال..

تقريري الأدبي، لكم تقريركم و لي تقريري.

حرب مصالح بين المغرب وموريتانيا، تؤجج حرب المواقع حول بوابة افريقيا...