تاريخ اليوم : 16 أغسطس 2018
            هكيفاش داز الجمع العام السنوي لمولودية طرفاية(فيديو)             مقترح جديد للصحراء غادي تحطو الامم المتحدة غايكون بحال دول التاج البريطاني             سلطات الرباط ترحب بعيون "هيومن رايتس ووتش" في أقاليم الصحراء             بالفيديو والصور: شباب المسيرة أجّل الجمع العام ديالو من دابا ل15 يوم بسباب عدم إكتمال النصاب القانوني             حسن الدرهم الأوفر حظا لرئاسة شباب المسيرة             بالفيديو : محمود البخاري رئيس "مؤسسة جمع شمل الصحراويين" ماخاص يتاجرو بينا المغاربة ولا يتاجرو بينا الجزائريين ولا غيرهم.. كفى من مأساة الشتات والأوهام             رابطة الوحدة الجمعوية توزع الأضاحي على الفقراء             زلزال سياسي قريب بسبب التأخر في تنزيل مشاريع النموذج التنموي الجديد             ‏غدا الاثنين فاتح ذي الحجة وعيد الأضحى يوم الأربعاء 22 غشت الجاري             وزارة الداخلية منعات "تيفو الجمهور" فالسوبر الإسباني بطنجة وها علاش..             تكايس كانك تلحك ذا لكايس. مصرع عشريني فكسيدة بين العيون وشاطئ فم الواد             شركة أمريكية تنوي بناء محطة للطاقة الريحية بالداخلة وها علاش..             الفاتيكان يدين الإستخدام السياسي لصور استقبال أطفال تندوف والموقف ديالو من الصحرا ماتغيرش             تمو تكايسو. قتيلين فكسيدة قرب الداخلة             إصابة ثلاثة عناصر من المينورسو فكسيدة شرق العيون             رسمياً : رئيسة تشيلي السابقة "باشليت" على رأس المفوضية السامية لحقوق الإنسان             جهة الداخلة وادي الذهب غادي دير دورة استثنائية لمناقشة اتفاقية الصيد البحري             بالفيديو. ملثم بغا يكريسي وكالة لتحويل الاموال بطريقة غبية فالداخلة             جريمة قتل بشعة فتندوف بسباب المخدرات             العافية شعلات فمستودع بالرابوني في مخيم تندوف (فيديو)             التحالف العربي يقتل خمسين طفلاً باليمن.. ومآسي الحرب تتفاقم             البوليساريو على إحاطة هورست كولر: كانرحبو بهاذ الخلاصات وحنا باغيين نتفاوضو             وكالات : لا حل لمشكلة الصحراء المغربية دون التشاور مع المغرب ودون انخراط الجزائر             تقرير لمجلس بركة يوصي بـ"الخدمة الإجبارية" للشباب وتمكينهم من امتيازات تفضيلية             غوتيريس غايعين موالية للمغرب فهاد المنصب الهام             بوعيدة ينفي تخلي الأحرار عنه وباغي يدير “مذكرات جهة فريدة”             هورست كولر ركز على معطى المفاوضات بين المغرب والبوليساريو في إحاطته وها موقف مجلس الأمن منها             نظام عزيز يُضيق من جديد على غريمه ولد بوعماتو             ياك ماشي طرف. ممثل الجزائر بالأمم المتحدة لوسائل إعلام: غادي نهدر لكم على ملف الصحراء من بعد             أولى تسريبات جلسة مجلس الامن المغلقة. المغرب والبوليساريو وجها لوجه فهاد التاريخ             للي عندو شي ميمة إتهلا فيها.            المشاكس السياسي و الحقوقي "محمد أعلي بيبا" يستقيل...            لحظة معانقة العربي البكاي للحرية.            لحظة معانقة الديش الظافي للحرية.                        من هو أفضل شخصية سياسية صحراوية لسنة 2012           



أضيف في 24 أكتوبر 2016 الساعة 16:56


البطالة في ظل السياسات اللاشعبية.


الصحراء اليومية/العيون

بادئ ذي بدء، تعتبر قضية البطالة من المشاكل الهيكلية الحادة والمتفاقمة بشكل مطرد ومتسارع رغم التطور الاقتصادي في بعض البلدان نظرا لفشل جهود التنمية وواقع التخلف السائد في مجتمعاتنا. لذلك نجد أن معدلات نسبة البطالة فيها أكثر ارتفاعا من الدول المتقدمة لأنها تعبر عن أحد تناقضات الاقتصاد الرأسمالي وأزماته الدورية مابين 1922 و 2009 ، لذا يمكن القول أن البطالة من العوامل المعيقة لتنمية الدول وتقدمها وهو ما يؤكد حالة الجمود أو عدم الاستخدام الأمثل لقوة العمل نتيجة ظروف اقتصادية واجتماعية وسياسية متغيرة باستمرار غير متوافقة مع احتياجات المجتمع وهيكلة الاقتصاد الوطني مما ينذر بحالة من الانكماش بين الطلب والعرض سواء في البطالة الهيكلية أو الاحتكاكية في خضم التطور الاقتصادي والتبعية المفرطة للرأسمال الغربي كعامل سلبي مؤثر في عملية التكييف بين معدل التضخم ومعدل البطالة الفعلي ناهيك عن تدخل صندوق النقد الدولي في دواليب السياسة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية للدول المستضعفة.

إن ما يهمنا اليوم هو الإحاطة بجوانب الخلل الذي يعاني منه الاقتصاد المغربي رغم وفرة الموارد الطبيعية و البشرية ورؤوس الأموال وهو يعاني من أربعة اختلالات رئيسية : وهي اختلال بين الإنتاج والاستهلاك، واختلال بين الصادرات والواردات واختلال بين الادخار والاستثمار وبين إيرادات الدولة ونفقاتها وهي تتسبب في المشاكل التي يعاني منها الاقتصاد المغربي وأهم وأخطر هذه المشاكل هي مشكل البطالة فقد ارتفعت بشكل مهول بين 1991 و2000 من 16% و38% خاصة في صفوف الشباب الخريجين من الجامعات والمعاهد بالإضافة إلى توقع صندوق النقد الدولي انخفاض مستوى البطالة إلى 9,6% في مطلع 2015 غير أن النسبة ارتفعت حسب عدد من المحللين الاقتصادين مما ينذر بأزمة حقيقية في ظل انعدام هيئة مستقلة الإحصاء مع تسجيل تراجع في سجل العجز التجاري بنسبة 38% بالإضافة إلى رفع الدعم عن الموازنة المخصصة لدعم الأسعار والمواد الأساسية منذ منتصف 2013 مع زيادة الدين الحكومي بنسبة 65% من الناتج المحلي وتقليص عدد الوظائف بمقتضى نظام إصلاحي بعيد كل البعد عن طموحات اليد العاملة مما ساهم في ما يسمى بهجرة الأدمغة والمثقفين.

- حسن أكماش.

 





 
" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





حمى القرار الأممي وارتدادات زلزال الانتكاسات تفقد البوليساريو صوابها.

في الحاجة الى سياسة عمومية لجعل الثقافة الحسانية رافعة للتنمية..

التنمية والتدبير العقلاني للإختلاف..

هكذا عشت وعاينت كيف أفسد شباط حزب الاستقلال..

تقريري الأدبي، لكم تقريركم و لي تقريري.

حرب مصالح بين المغرب وموريتانيا، تؤجج حرب المواقع حول بوابة افريقيا...