تاريخ اليوم : 23 سبتمبر 2018
            خطير..البوليس طاحو على 4 أشخاص فلعيون و ها باش متهمين..             عاجل و بالفيديو..اكوير تحرق دابا فشارع بوكراع فلعيون..             بالصورة..الحاكم الدستوري لدوقية لوكسمبورغ الكبرى فالداخلة..             عاجل وبالفيديو: المعطلون يحتجون في العيون نتيجة التجاهل وسياسة الأذان الصماء..             عاجل..ها علاش أتاصلات "الصحراء اليومية" بمديرية التجهيز و النقل فلعيون..             ياربي السلامة..مختل عقلي كان غادي إصفيها لراسو فكورنيش الداخلة..             الدكتور خالد السموني الشرقاوي ل "الصحراء اليومية": إعادة العلاقات المغربية الموريتانية يعد قرارا حكيما..             اغتاصب قاصرة و مارس عليها الجنس ماشي مرة ماشي جوج و زايدها مهددها باش يفضحها فالانترنيت. ها أش وقع ليه..             علامن كيدق. بوعيدة عاطي نصائح لشباب الاحرار بصفة عضو من الدرجة الثانية             لبوليس فاتح بيبانو ثاني للمغاربة.. هاد المرة فمراكش..             بالفيديو..على نغمات "رويشة"..فعاليات من المجتمع المدني تكرم المدير الجهوي لوزارة الصحة بالعيون..             بالدموع..فعاليات من المجتمع المدني تكرم المدير الجهوي لوزارة الصحة بالعيون..+فيديوهات..             لجنة الفلاحة والتنمية القروية بالبرلمان الاوروبي موافقة على تجديد الإتفاقية الفلاحية مع المغرب..             انتخاب لائحة أباد بلاهي و بوبكر الدرهم في الجمع العام لنادي شباب الساقبة الحمراء لألعاب القوى..             بوليس الداخلة طاحو على أشخاص نوضو الروبلى فعبادالله..             كلشي مفعفع..زلزال مرتقب يثير مخاوف عدد من كبار المسؤولين فالصحراء..             رالي طنجة لكويرة فهاد التاريخ ومسؤولين من الصبليون مشاركين..             البوليس محيحين على قهاوي الشيشا..             ما بقا ما يعجب. البوليس اعتاقل امرأة بغات تقتل طفل فالداخلة باش تنتاقم..             قرقبو على نصاب انتاحل صفة بوليسي وجدارمي.. ودا فلوس عباد الله فالداخلة..             فيديو حصري : ها شنو قال ولد تجكانت سفير إفريقيا الوسطى في زيارته الرابعة لمدينة العيون..             عاجل..العافية شعلات فدار حقوقي فلعيون و ها كيفاش...             طاقم تحكيمي موريتاني يقود مباراة المغرب وجزر القمر بالدار البيضاء..             سفير جمهورية إفريقيا الوسطى ضيف العيون الليلة وها علاش جا..             يحدث الآن : محاولات حثيثة لإنقاد غريق بواد الساقية الحمراء             وزير الخارجية الموريتاني جاي للمغرب فهاد التاريخ..             ترامب اقترح بناء جدار بطول الصحراء الكبرى لقطع الطريق أمام المهاجرين..             76طيار من مختلف الجنسيات رونو طرفاية لبارح...             الجوندارم فالداخلة طاحو على مصنع سري ديال القوارب التقليدية..             الوفد البريطاني مكملش البرنامج ديالو فلعيون..             للي عندو شي ميمة إتهلا فيها.            المشاكس السياسي و الحقوقي "محمد أعلي بيبا" يستقيل...            لحظة معانقة العربي البكاي للحرية.            لحظة معانقة الديش الظافي للحرية.                        من هو أفضل شخصية سياسية صحراوية لسنة 2012           



أضيف في 29 دجنبر 2015 الساعة 02:35


محمد عالي الجماني يصدر كتابا يحمل عنوان" الرؤية المعرفية القرآنية للإنسان والعمران".


الصحراء اليومية/العيون

أشرف الأستاذ الباحث "محمد عالي الجماني"، على توقيع كتابه الأول الذي حمل عنوان " الرؤية المعرفية القرآنية للإنسان و العمران"، الذي يعد شهادة حية لما تعرفه الساحة العالمية من الحديث عن حقوق الإنسان، لأن مفهوم حقوق الإنسان أو أنواع هذه الحقوق يرتبطان بالأساس بالتصور الذي نتصور به الإنسان، الكتاب يعد ثمرة مجهود من البحث والتتبع واختار المؤلف ألا يظل مكتوف الأيدي، ليباشر تدوين شهادته ونشر ما أكتسبه من معارف بحكم تكوينه الأكاديمي، وإعطاء الصورة الحقيقية لجيل الشباب الواعي المثقف من أبناء الأقاليم الجنوبية..

حيث، يأتي هذا الكتاب فإطار ما تعرفه الساحة العالمية من الحديث عن حقوق الإنسان، لأن مفهوم حقوق الإنسان أو أنواع هذه الحقوق يرتبطان بالأساس بالتصور الذي نتصور به الإنسان.

ومن جهة أخرى الأسس الرؤية الوضعية لمفهوم الإنسان تبقى نسبية وقاصرة ، بالرغم ما حققته من الرقي بهذا الإنسان في جميع المستويات الفكرية و المعرفية ، ولكنها تبقى نسبية وقاصرة لا تحقق المقصد الكوني لهذا الإنسان، لا تكفي وحدها في البناء الحضاري و الإزدهار العمراني ، فلا بد من منظومة قيم مرجعية مؤطرة تسدد و ترشد حركة الإنسان في فعله و إنجازه في الحياة، ومادام الإنسان كائنا نسبيا عرضة لمختلف الآفات كان لازماً أن تكون تلك المنظومة من غيره لا من عنده، وليس من ثمة يعلم العلم المطلق بالكون و الكائنات إلا خالقها سبحانه وتعالى، هو الذي يحقق مصالح العباد ويحفظ حقوقهم ويكرم آدميتهم ..

ومن هذا المنطلق أجتهد الأستاذ الباحث محمد عالي الجماني في توضيح بعض مضامين الرؤية المعرفية القرآنية للإنسان والعمران؛ إذ تشكل هذه الرؤية الإطار العام للنظام المعرفي و للحياة و للحضارة و الإعمار البشري، وذلك من خلال وحدة الرؤية و الفكر و المنهج، فهي رؤية كلية و فهماً شمولياً للكون و الحياة و الإنسان، وذلك من خلال إيجاد العلاقة السليمة بين الإنسان والكون و الحياة، وبين الدين والدنيا وبين الأصيل والمعاصر ، وبين الخلاق والسياسة، وبين التوحيد والحياة...، قوامه الوحدة و الإتساق، و إمكانات التأليف بين التباينات، فلا يمكن للإنسان ان يحقق وجوده الكوني إلا بهذه الأسس، وذلك لجل بناء حضارة إنسانية معاصرة؛ يتحقق فيها الحوار الحضاري و الأمن الإجتماعي والسلام العالمي..

و لأهمية الموضوع فالكتاب متواجد في مكاتب دولية ووطنية ومحلية، حيث يتواجد في مكتبة الألفية الثالثة بشارع محمد الخامس بالرباط، ومكتبة آل سعود في الدار البيضاء، ومكتبة الأصيل بمراكش، بالإضافة إلى توفره بمدينة العيون بكل من مكتبة الإرشاد والهداية بشارع القيروان ، ومكتبة الأطلس بشارع اسكيكيمة.

 





تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها

1- من النقل الى العقل

مهتمx

اجتهدت حين اجتنبت النقل واعتمدت على العقل وبرهنت لمن يدعون انهم اهل حضارة وتقدم انهم ليسوا هم اول من فكر في الانسان وفي حقوقه حين جئتهم بكتابك :
الرؤية المعرفيةالقرانية للانسان والعمران وكأني بهذا الكتاب سيجعلك خلدوني الصحراء مادام انه يتناول الدين والدنيا والانسان والعمران.
فهو لامحالة سيجمع بين المتعة التاريخية والفائدة الدينية ولاشئ امتنع وانفع منهما .نتمنى لك التوفيق والنجاح في مسيرنك العلمية والله ولي التوفيق

في 29 دجنبر 2015 الساعة 28 : 23

أبلغ عن تعليق غير لائق


 
" يمنع منعا كليا نشر تعليقات السب والقذف وكل العبارات النابية "

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق





الخالفة مسرحية حسانية جديدة لفرقة أنفاس

برلمانيون ومنتخبون: قرار وزير الثقافة بإعفاء الدحى أهل برا المندوب الجهوي للثقافة بالعيون غير مقبول وغير قانوني

بيان حقيقة حول الظروف المصاحبة لمشاركة الفرق الصحراوية بمهرجان أوسرد

الشاعرة السودانية منى حسن في حوار لـ " الصحراء اليومية "